بوتين: أمريكا تتجسس على الجميع وتشتت مواطنيها بـ"العدو الروسي"

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنه لم يكن نبأ جديدا بالنسبة له أن يسمع بأن أجهزة الولايات المتحدة تتجسس وتتنصت على الجميع ، مشيرا إلى أن واشنطن تصور موسكو كعدو لتشتيت انتباه الأمريكيين عن أزماتهم الداخلية.
وأضاف بوتين في تصريحات للصحفيين أمس الأحد بعد قمة بريكس التي انعقدت في الهند ” نحن نتوقع أي شيء من أصدقائنا الأمريكيين ، لا يوجد شيئ جديد فيما قاله نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن ، نعلم جيدا أن الأجهزة الرسمية في الولايات المتحدة تتجسس وتتنصت على الجميع .. والكل يعلم ذلك” ، حسبما نشرت وكالة أنباء تاس الروسية.
وتابع ” مليارات الدولارات تنفق على التجسس في الولايات المتحدة ، وجهاز الأمن القومي ووكالة الاستخبارات المركزية يعملون وهناك أدلة وتسريبات ، بل ويتجسسون ليس فقط على أعدائهم المحتملين أو من يفترضون أنهم أعداء ، لكن حتى على حلفائهم بما فيهم القريبين منهم كذلك”.
وقال بوتين ” إن الولايات المتحدة تشتت الانتباه عن مشاكلها المحلية عن طريق تصوير روسيا في شكل العدو ، وهناك العديد من المشاكل في أمريكا ، وفي هذه الحالات يلجأ العديد للنظام المجرب والمختبَر من قبل من خلال تشتيت المصوتين عن مشاكلهم الخاصة ، ونحن نلاحظ ذلك”.
وردا على تهديدات بايدن بشن واشنطن هجوم قرصنة إلكترونية ضد روسيا ، وتقارير إعلامية حول مقترحات لشن مثل هذا الهجوم ، قال بوتين ” من الممكن أن يتم تشتيت الانتباه عن الأزمات المحلية عن طريق خلق صورة عدو وتوحيد الأمة للقتال ضد هذا العدو”.
وتابع ” صورة العدو الإيراني وتهديده النووي لم تكن مؤثرة بدرجة كبيرة ، لكن في حالة روسيا فهذا يشكل مصدر اهتمام أكبر ، في رأيي هذا الكارت يتم اللعب به بشكل نشط حاليا “.
وعن احتمالية فرض عقوبات ضد موسكو بسبب دورها في النزاع السوري ، قال بوتين ” إن الهدف من تلك العقوبات ليس حلحلة أي شيء ، لكن لاحتواء المشاركة الروسية المتزايدة القوة كعضو كامل العضوية في النشاط الدولي” ، مشددا على أن هذا الهدف لن يتحقق.
وجدد بوتين موقفه تجاه تلك العقوبات المحتملة ، قائلا ” إنها ستأتي بنتائج عكسية وضارة ، ولن تحقق أبدا أيا من الأهداف التي يضعها هؤلاء ممن يقدمون تلك العقوبات”.
وأشار إلى أن حلّ القضايا في السياسة الدولية يحتاج إلى التوصل لتسوية ، لكن الدول ليست مستعدة للإقدام على ذلك وعلى رأسها الولايات المتحدة ، وقال ” من الواضح أنه لا يوجد رغبة في الولايات المتحدة لتحقيق تسوية ، فكل ما تريده هو أن تحكم ، وهذا نهج اتبعته واشنطن خلال الـ 15 إلى 20 عاما الماضية ، ولا يمكنها التوقف عن اتباعه”.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا