وزير الرى يفتتح اليوم ورشة عمل الخطة القومية للموارد المائية حتى 2037

يفتتح الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى، صباح اليوم الاثنين، ورشة العمل الخاصة بمشروع الخطة القومية للموارد المائية للبلاد حتى عام 2037، بحضور ممثلى الوزارات والهيئات المعنية بقضايا المياه، وذلك فى إطار دعم الإطار التنسيقى على المستوى القومى والمستوى المحلى، وتعزيز تدفق البيانات والمعلومات بين كل الجهات المعنية، وكذلك رفع قدرات العاملين بالوزارة والوزارات المعنية والمحافظات الاسترشادية، بجانب دعم تنفيذ أنشطة التوعية العامة بقضايا المياه.
وأكدت المهندسة أسرار موافى رئيس قطاع التخطيط أن المشروع يتم بالتعاون مع الاتحاد الأوروبى، وبمشاركة كل الوزارات والجهات المعنية على المستوى القومى للعمل على مواجهة التحديات الحالية والمستقبلية فى قطاع المياه، والممثلة فى محدودية الموارد المائية مع زيادة الاحتياجات المائية بشكل كبير بكل القطاعات، بالإضافة لتدهور نوعية المياه، علاوة على وضع خطط مائية على المستوى اللامركزى (المحافظات) فى إطار التوجه العام للحكومة نحو اللامركزية، بحيث تقوم الخطط المحلية على الاحتياجات الفعلية المباشرة وتعكس بشكل واضح الأولويات على مستوى المحافظات، موضحة أنه سيتم استعراض حجم التقدم فى أنشطة المشروع ومدى التقدم فى وضع خطط الموارد المائية المحلية على مستوى كل محافظة والتى تعمل على حصر وتحديد الموارد المائية والاحتياجات المائية لكل محافظة وتحديد الإجراءات والاستثمارات المطلوبة للعمل على توفير المياه لكل الاستخدامات بها.
من جانبه أشار المهندس وليد حقيقى المتحدث الرسمى باسم الوزارة، ومدير عام الاستخدامات المائية، المشرف على مشروع الخطة القومية، إلى أن الورشة سوف تناقش نتائج الدورات التدريبية لأعضاء وحدات الموارد المائية بخمس محافظات هى البحيرة، ودمياط، وكفر الشيخ والفيوم وقنا، وتضم ممثلى الجهات المعنية بتنمية الموارد المائية بكل محافظ والمسئولة عن التنسيق بين أجهزة الدوله والمجتمع المدنى.
وأوضح حقيقى أن الدورات التدريبيه تضمنت تأهيل أعضاء الوحدات على كيفية إعداد الميزان المائى الحالى والمستقبلى بالمحافظة التابعة لها، علاوة على تقييم ومتابعة توزيع الموارد المائية وفقا للاحتياجات الفعلية، ووضع الرؤية المستقبلية لمواجهة التحديات التى تواجهها كل محافظة لتوفير الاحتياجات المائيه لها فى ظل الزيادة السكانيه المضطردة، وكذلك وضع آليات مواجهة مصادر التلوث البيئى التى تتعرض لها شبكة المجارى المائية من رى وصرف بعد رصدها على الطبيعة علاوة على تنظيم تدريبات ميدانية للمتدربين فى مواقع وحدات الموارد المائية، وتشكيل لجان مركزية تضم ممثلى الجهات المعنية بالمحافظات، تم اختيارهم ضمن المجموعات المسئولة عن وضع ملامح الخطة القومية للموارد المائية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا