العبادي: نخوض معارك على عدة جبهات ضد داعش.. ونقترب من تحرير الموصل

أكد القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء العراقى حيدر العبادى أولوية المعركة ضد تنظيم داعش الإرهابى، وقال :" نحن الآن قريبون من تحرير الموصل وسنفاجئ العدو لتعود الموصل إلى حضن الوطن، اننا نخوض معارك فاصلة ومتعددة على عدة جبهات بكركوك والأنبار ونينويان الانتصار وتحرير كامل المدن العراقية بات فى قبضة اليد ".
واعتبر العبادى ، خلال لقائه بعدد من الإعلاميين والمحللين السياسيين ببغداد مساء أمس الأحد، استغاثة أبناء المناطق المغتصبة من داعش بالقوات العراقية تطورا فى التعاون بين المواطنين والأجهزة الامنية، داعيا المجتمع الدولى للوقوف مع العراق فى مواجهة انتهاك سيادته الوطنية .
وأشار إلى أن القوات المسلحة العراقية فقط هى الموجودة على الأرض وهى التى تحرر المدن ولا توجد قوة عسكرية أجنبية على أرض العراق، وقال:"إننا نتحدى الجانب التركى أن يثبت أننا طلبنا إرسال قوة عسكرية إلى أراضينا ".
وطالب العبادى الأجهزة الأمنية بأخذ المزيد من الحيطة والحذر لحماية المدنيين ، لافتا إلى أن مشاركة أى قوة عراقية من الجيش والشرطة والحشد الشعبى يحددها القائد العام للقوات المسلحة ومتطلبات المعركة، ونعمل على اعادة الاستقرار والخدمات للمدن المحررة .
ولفت إلى أنه قبل عامين كانت القوات العراقية تقاتل داعش على مشارف العاصمة بغداد، واليوم نحن على مشارف الموصل لتحريرها ، وأضاف:"هزمنا داعش وكسرنا إرادته ودعايته بالانتصارات الحقيقية على الأرض ".
وتابع:" نحن رفعنا شعار أن "عام 2016 عام التحرير" وقد تحقق، ورفعنا شعار "لامكان لداعش فى العراق" وها هو يتحقق، مشيدا بالموقف الوطنى الموحد للسياسيين والناشطين فى مواقع التواصل والإعلاميين، محذرا من ان داعش سيلجأ لبث الشائعات التى يجب التصدى لها وتفنيدها على الفور .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا