إصابة يهودي في حادث طعن في ستراسبورغ

اقدم رجل على طعن يهودي في مدينة ستراسبورغ شرق فرنسا اليوم (الجمعة)، وتم اعتقال المهاجم بحسب ما أفادت الشرطة ومصادر محلية.
وصرح كبير حاخامات ستراسبورغ رينيه غوتمان بأن الضحية، وهو رجل في الستينات من العمر كان يرتدي القلنسوة اليهودية، تعرض إلى الطعن في بطنه أمام منزله في الحي اليهودي من المدينة، مشيراً إلى أن اصابته ليست خطيرة.
ولم تعلق الشرطة على الدافع وراء الهجوم.
ونقل الحاخام عن شهود عيان قولهم ان المهاجم، الذي قالت الشرطة انه يعاني من مشاكل عقلية، صاح «الله أكبر» وقت الهجوم. وأضاف أن المشتبه به حاول في السابق مهاجمة أحد اليهود في المنطقة في 2010.
ودان غوتمان الهجوم وقال انه «لا يعكس بأي حال من الاحوال الجو السائد في ستراسبورغ» التي تسكنها اقلية يهودية كبيرة.

وأكد مكتب المدعي المحلي اعتقال المهاجم وبدء التحقيق.
ويأتي الهجوم بعد أن عانت فرنسا من سلسلة من الهجمات التي نفذها متطرفون منذ مطلع 2015 بدءاً من اعتداءات باريس في كانون الثاني (يناير) في الهجوم على صحيفة «شارلي ايبدو» الساخرة ومتجر للاطعمة اليهودية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا