قريبا .. علاج مذهل يشفي الأطفال من مرضى «التوحد» فى يومين

يعاني الآلاف من الأطفال حول العالم من مرض التوحد، من عدم القدرة على التواصل مع الآخرين بشكل فعال ولا إجادة التعبير عما يحدث ولا يستطيع إدراك كل الأمور سريعا، وبعضهم لا يستطيع حتي القدرة على الكلام .. موقع « justhealthylifestyle» نشر تقريرا عن أحدث العلاجات لمرض التوحد والتي تأتي بالنتيجة خلال يومين فقط، مؤكدين أن هذا العلاج الذي يعتبر محرما عالميا عن طريق «زيت الحشيش أو القنب» سيحدث طرفة كبيرة فى علاج أطفال التوحد فى العالم .

وتناول الموقع قصية طفل يدعي خليل سانتياجو 10 سنوات من بورتو ريكو والذي كان يعاني من مرض نادر من السرطان يسمي تورم الخلايا البدائية العصبية، والذي تم علاجه من خلال العلاج الكيميائي والإشعاعي والجراحة لمدة عامين ومازال على قيد الحياة .

بعد ذلك شخص الأطباء حالته على أنه مصاب بالتوحد وأن ذلك هو السبب فى أن الطفل لا يستطيع التحدث، وخلال وجوده فى المستشفي لاحظ الأطباء أنه لا يتحدث نهائيا وأنه يعاني من الخفقان والسير على أصابع قدميه، وقال والد الطفل أن فى تلك الفترة كان ما يهمنا هو الشفاء من السرطان .

وقالت الأم جلاديس أنهم من خلال التبرعات التي تقوم بها الجمعيات تلقوا زجاجة واحدة صغيرة من زيت القنب أو الحشيش، وأنها أعطت إلى طفلها خليل مرتين فى اليوم منه عن طريق الفم .

وبعد يومين فقط فوجىء الأبوين بأن طفلهما قادرا على الكلام، وأنه خلال وجوده فى المدرسة فاجىء المدرسين بنطق الحروف، وهي المرة الأولي التي يتحدث فيها، كانت المرة الاولي التي يسمع فيها الأبوين صوت أبنهما بعد 10 سنوات، بعدها بدء يتحسن بشكل رائع ويتحدث طبيعيا وأخذ ينطق كلمات مثل «أمي .. أنا أحب أمي»، وقالت الأم لا استطيع أن أشكر من منحوا لنا هذا الزيت .

قصة خليل فتحت المجال للحديث عن مدي فاعلية زيت الحشيش أو القنب فى علاج مرضي التوحد سريعا، وحاليا يعكف الباحثين على دراسة ذلك، وربما فى خطوة قريبة سيتم تقنين زيت الماريجوانا تلك المادة المخدرة فى علاج مرضي التوحد .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا