مطالبات من نواب البرلمان بالتأمين على الحياة بعد وفاة "أميرة رفعت".. ورئيس ائتلاف دعم مصر يهاجم الحكومة..وعبد العال: الحكومة متراخية

رفع د. على عبد العال، رئيس مجلس النواب، جلسة اليوم الأحد، على أن تجرى العملية الانتخابية للجان النوعية، ظهر الاثنين، وسط حالة من التربيطات الواسعة بين نواب إئتلاف دعم مصر والوفد، والمصريين الأحرار، حيث شهدت جلسة اليوم هجوم حاد من رئيس ائتلاف دعم مصر تجاه الحكومة، ومطالبته لرئيس مجلس النواب بحسم قضية أحمد مرتضى منصور، فى الوقت الذى تطرقت أيضا لوفاه نائبة ائتلاف دعم مصر أميرة رفعت، وتصعيد النائب شرين عبد القادر.

وشهدت مناقشات ونعى النائبة أميرة رفعت، مطالبات واسعة من الأعضاء بضرورة وضع رؤية نحو التأمين على حياة النواب، خاصة أن العديد من الأعضاء الحاليين لا يعملون فى وظائف، فى الدولة، وذلك فى الوقت الذى شهدت الجلسة مطالبات بإصدار قانون لتكريم أسر الشهداء، وهو ما طالبت به الحكومة، فيما امتدت النقاشات إلى نقل الصناديق الخاصة إلى الموازنة العامة للدولة، وأن يكون الدعم نقدى بدلا من أن يكون عينى.

وأدت النائبه شرين عبدالعزيز، نائبة ائتلاف دعم مصر، اليمن الدستورية، اليوم الأحد، لخلافه النائبة التى وافتها المنية بحادث طريق على هامش احتفالية 150 سنة برلمان التى أقيمت فى مدينة شرم الشيخ.

جاء ذلك فى جلسة اليوم الأحد، حيث قام أعضاء المجلس بقراءة الفاتحه على روح النائبه، فيما اكد النائب محمد عبد الغني أن هناك اقتراحا مقدم من عدد كبير من النواب بتبرع كل نائب بمبلغ ألف جنيه لإعانة أسرة النائبه المتوفيه، مطالبا بانشاء صندوق لرعاية أسر النواب فيمن يتعرض منهم للموت أو الإصابة.

وأكد الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب أنه قام بالبحث فى لوائح وقوانين 150 برلمان على مستوى العالم ولم يجد إلا البرلمان المصرى الذي لاتوجد في لائحته ما يوفر للنائب أي بديل للدخل بعد خروجه من عضويه البرلمان، ومن ثم لابد أن نفكر سويا فى عمل معاش أو وثيقة تامين للنواب لافتا إلى أن مجلس النواب المصرى الوحيد الذى له ليس أى تأمين أو وثيقة تأمين قائلا:" معظم النواب لا يعملون فى أى وظيفة أخرى وبالتالى الاهتمام بهذه المشكلة أمر مهم".

وتابع عبدالعال أنا على المستوى الشخصى ليس لدى مشكلة بعد انتهاء البرلمان، لأننى ساعود للجامعة، وفق القانون ولكن هناك العديد من النواب الشباب الذين لا يستطيعون مواجهة أى ظرف طارئ .

وقال النائب محمد على يوسف، عضو مجلس النواب، أن الاهتمام بأسرة النائب أميرة رفعت، أمر مهم، ولابد من الاهتمام بأطفالها الذين أصيبوا فى هذه الحادثة قائلا:" إحنا كنواب بدأنا نعمل على جمع أموال لدعم هذه الأسرة ووصلنا لمليون جنيه".

ولفت إلى أن الطريق الذى وقعت عليه هذه الحادثة لابد أن يتم تطويره والنهوض بكل الطرق، وأيضا نقص الأطباء فى المستشفيات قائلا:"زورنا المستشفى اللى فيها أبناء النائبه المتوفيه وكان بها حالة من الفوضى وهذا يتطلب مواجه هذا الأمر".

فى سياق أخر طالب رئيس إئتلاف دعم مصر، النائب محمد السويدى، د. على عبد العال، رئيس مجلس النواب، بحسم تصعيد النائب عمرو الشوبكى، بدلا من النائب أحمد مرتضى منصور بدائرة الدقى فى محافظة الجيزة قائلا:" باسم نواب ائتلاف دعم مصر أطلب سرعة حسم حكم محكمة النقض بتصعيد عمرو الشوبكى بدلا من النائب أحمد مرتضى".

جاء ذلك فى جلسة اليوم الأحد، مؤكدا على أن جميع الأعضاء يطلبون حسم هذه القضية على وجه السرعة، بما يتفق مع الدستور والقانون، فى الوقت الذى وجه النقد للحكومة بسبب عدم ردها على توصيات اللجان المختلفة، مؤكدا على أن هذا الأمر غير مقبول قائلا:"دى مرحلة حرجة ولابد من التعاون وليس عدم الرد".

وأضاف السويدى:" نعرف جيدا حجم المشكلة فى السلع التموينية وأيضا إرتفاع الأسعار وغيرها من الأمور التى يعانى منها المواطن المصرى"، مؤكدا على أن الدعم النقدى هو الحل الأمثل للقضاء على الفساد قائلا:"الصناديق الخاصة لا نعلم عنها أى شيء ضم حصيلة الصناديق إلى الموازنة أصبح ضرورة ".

فى السياق ذاته أكد السويدى على أن السياسة النقدية فى مصر غائبة أيضا ، مؤكدا على أنه لا يجوز الصمت على هذه الأوضاع السيئة للغاية.

وعقب على حديثه د. على عبد العال، رئيس مجلس النواب، والذى قال أن الحكومة متراخية فى التعاون مع مجلس النواب، لمواجهة التحديات التى تواجه الشعب المصرى، مؤكدا على أن الحكومة مطالبة بتقديم تقرير ربع سنوى عما قامت به وستقوم بذلك خلال الفترة القليلة المقبلة.

جاء ذلك فى جلسة اليوم الأحد، مؤكدا على أن المجلس لن يصمت على أى فساد بحق المواطن المصرى، مشيرا إلى أن الدعم العينى سبب الفساد فى مصر، ولابد أن يتحول إلى دعم نقدى، بالإضافة إلى أنه آن الأوان لتنتقل الصناديق الخاصة إلى الموازنة العامة للدولة قائلا:" نحن نواب الشعب نحاول أن نسير السفينة إلى بر الأمان".

وفيما يتعلق بقضية أحمد مرتضى منصور، وعمرو الشوبكى، بشأن مقعد الدقى بمحافظة الجيزة قال عبد العال:" لا خلاف على ذلك إطلاقا ونحترم أحكام القضاء ومنذ أن تم إحالة الأمر إلى المجلس عملنا على تنفيذ إلا أن أحد الأعضاء تقدم بحكم مخالف للبطلان وهو الذى استدعى إحالة الأمر إلى لجنة الشئون التشريعية إلا أن المستشار بهاء أبو شقة استشعر الحرج وتنحى عن نظر الأمر بسبب خلافات من أعضاء اللجنة".

وأضاف عبد العال:" بعد هذا الجدل قررنا أن نشكل لجنة جديد برئاسة وكيل مجلس النواب، السيد محمود الشريف لنظر الأمر وكتابه تقرير نهائى فى هذا الأمر خاصة فى ظل تعدد الآراء بشأن هذا الحكم "، مشيرا إلى أن وكيل اللجنة سيحسم هذا الأمر بدراسته وتقديم تقرر للمجلس على وجه السرعة.قائلا:" هذا الأمر أخذ أكثر مما يستحق ".

وقال المستشار مجدى العجاتى، وزير الشؤون القانونية ومجلس النواب، إنه يعد المجلس أن ترد الحكومة على توصياته، وإرسال التقرير ربع السنوى عن أداء الحكومة طبقًا لبرنامجها الذى أقره المجلس، قريبًا.

وأضاف ردًّا على الانتقادات الموجهة للحكومة من النواب – قائلًا: "سنتعاون مع المجلس فى ضبط السوق، وستتقدم الحكومة بحزمة من القوانين، منها بعض القوانين التى وافقت عليها اللجنة العليا للإصلاح التشريعى خلال الأيام الماضية، مثل قانون حماية المستهلك الذى يهدف لضبط السوق وحماية المستهلك، وقانون تراخيص المشروعات بالإخطار".

وتابع وزير الشؤون القانونية ومجلس النواب كلمته بالقول، إن الصناديق الخاصة مشكلة وبدعة، وضمها لموازنة الدولة إجراء جيد، وهو ليس سهلًا، فهناك صناديق صادرة بقوانين تحتاج لدراسة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا