مباحث سوهاج تسيطر على أحداث الشجار المسلح بين عائلتى العلالسه والشوافع

تمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن سوهاج بإشراف اللواء مصطفى مقبل مساعد الوزير مدير أمن سوهاج من السيطرة على تجدد إطلاق الأعيرة النارية بين عائلتى الشوافع والعلالسه بقرية أولاد عليو دائرة مركزالبلينا جنوب محافظة سوهاج عقب الدفع بـــ 4 مجموعات قتالية بقيادة العميد خالد الشاذلى ،مدير إدارة المباحث ا الجنائية والعميد منتصر عبدالنعيم رئيس فرع الأمن العام اليوم وضبط متهمين من عائلة الشوافع وبحوزتهما بندقية ألية وجارى تمشيط المنطقة لضبط باقى المتهمين
كما قامت الأجهزة الأمنية بإحكام السيطرة من خلال فرض طوق أمني على العائلتين لمنع هروب أى من أطراف المشاجرة وعمل مسح وتفتيش كامل لكافة منازل الطرفين.
وعلى جانبا أخر أصيب بهاء ذكى محمود قناوى 22 سنة ينتمى لعائلة الشوافع بطلق نارى بالقدم اليمنى وتم نقله للمستشفى لتلقى العلاج وتبين أنه أحدث إصابته بنفسه أثناء إطلاق الأعيرة النارية .
يذكر أن الخصومة تجددت في بداية العام الدراسى بين عائلتى الشوافع والعلالسه مما نتج عنه مصرع 2 وإصابة أخر وتم فرض السيطرة الأمنية على المنطقة وتوقف الدراسة بمدارس القرية لمدة 7 أيام متواصلة .
يرجع تاريخ الخصومة بين العائلتين إلى 23/7/ 2015 والمقيدة برقم 1 لسنة 2015 بمحضر رقم 4125 عقب وقوع مشاجرة بين عائلتى العلالسة والسلاطنة بذات الناحية بسبب خلافات بينهما تبادلوا خلالها الضرب نتج عن المشاجرة مصرع محمود أحمد محمود 38 سنة ينتمى لعائلة الحواطنه تصادف مروره بالمنطقة وناصر عرفات محمد زيدان 37 سنة ينتمى لعائلة الشوافع طرف بالمشاجرة ،وأتهم في مقتله محمود جمال عبدالحميد على وجمال عبدالحميد على وحميد رفاعى أحمد عثمان ومحمود صلاح عبداللطيف وحسين محمد حسين جاد الكريم وعادل عبدالحميد على محمود وأحمد جمال إسماعيل ينتمون لعائلة العلالسة ويقمون بذات العنوان.
وفى 2-7-2016 قام أفراد عائلة الشوافع على تبيت النية والأخذ بالثأر وفى العام الماضى قاموا بإرسال ياسر عرفات محمد محمد مواليد العام 1984، وبصحبته شقيقه محمد عرفات محمد محمد مواليد العام 1981، إلى دولة الكويت للأخذ بالثأر وقاموا بقتل ضياء جمال عبدالحميد 28 سنة عامل أثناء تواجده بدولة الكويت وتم ضبطهما أثناء عودتهما على متن طائرة مصر للطيران الآتية من الكويت أثناء إنهاء إجراءات وصولهما حيث قامت السلاطات المصرية بتوقيفهما داخل صالة الوصول بمبنى الركاب رقم 3 أثناء محاولة القبض عليهما حاولا الهروب من رجال الشرطة الذين قاموا بالسيطرة عليهما، واقتيادهما إلى مكتب مباحث المطار وبمناقشتهما اعترف الشقيق الأكبر محمد بقيامه بعملية قتل في الكويت أخذا بالثأر، وأنه توجه إلى هناك بصحبة شقيقه خصيصا لهذا الغرض تم التحفظ على الشقيقين، إلى حين قيام مأمورية من الإنتربول المصري باستلامهما واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهما.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا