أزمة كشمير تثير القلق في بوليوود .. تهديد سلمان خان بالقتل .. وطرد ممثلة باكستانية من موقع التصوير

- الأحزاب الهندية تحذر من الإستعانة بنجوم باكستان

- نجوم الهند يعلنون تضامنهم مع باكستان

تشهد كل من باكستان والهند توتر فى العلاقات بسبب أزمة أقليم كشمير ، ولكن لم يتوقع أحد أن تزداد الأحداث توترًا بعد خروج نجوم بوليوود معلنين تضامنهم الكامل مع نجوم باكستان ورفضهم للمطالب التي خرجت في الهند بمنع عرض الأعمال الباكستانية وطرد الفنانين الباكستانيين من الهند ومنع عملهم في بوليوود .

ولكن هذا ما حدث ، فقد زدات الأحداث توترًا بمجرد إعلان نجوم الهند هذا التضامن، حيث تلقى النجم سلمان خان تهديدات بالقتل من مؤيدي الحزب الهندوسي وتم حرق صوره بمجرد إعلانه رفضه للدعاوي التي انطلقت بمقاطعة نجوم باكستان .

سلمان خان ليس الفنان الوحيد الذي تضامن مع نجوم باكستان ولكن إنضم إليه مؤخرًا اكشاي كومار والذي أعلن عن موقفه بكل صراحة قائلًا :" أرفض الإساءة لاي شخص ، وأنا لا اتحدث لكوني نجم الآن ولكن لكون والدي ضابط بالجيش الهندي ، فطرد نجوم باكستان من الهند امر مرفوض " .

من الأحداث المتوترة التي شهدها الوسط الفني في بوليوود هو طرد النجمة الباكستانية ماهيرا خان من بطولة فيلم " ريس" حيث تعرض المنتج لضغوط من الاحزاب السياسية في الهند لاستبعادها وترشيح فنانة هندية بدلًا منها .

دور العرض في باكستان كان لها موقف غريب حيث منعت عرض كافة الأفلام الهندية رغم الشعبية الضخمة التي تحظى بها .

وقال نديم مندفيوالا، الذي تدير شركته 8 دور عرض في كراتشي والعاصمة إسلام أباد: "أوقفنا عرض الأفلام الهندية في دورنا بدءا من الجمعة الماضية حتى يتحسن الوضع ويعود لطبيعته".

من ناحية اخرى ، حظرت رابطة المنتجين السينمائيين الهنود، الخميس، على أعضائها الاستعانة بممثلين من باكستان .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا