دور رياض الأطفال "متهمة" بعادات الأكل السيئة

كشفت دراسة حديثة أن بعض دور رياض الأطفال تلتزم كثيرا بعادات الأكل السيئة، من خلال تعليمات “أفرغوا ما في الأطباق”، مشيرة إلى أن الحرص الشديد على التحكم فيما يأكله الصغار قد يأتي بنتائج عكسية ويجعلهم أكثر عرضة لزيادة الوزن.
وقال باحثون في دورية أكاديمية التغذية والغذائيات إن بعض العاملين في دور رياض الأطفال يظنون أن أسلوب إفراغ ما في الطبق سيشجع الصغار على تطوير شهية صحية.
وفي هذا السياق، أوضحت ديبتي ديف، أخصائية في السلوك الصحي للأطفال بجامعة نبراسكا في لينكولن “مقدمو خدمات رياض الأطفال يلجؤون إلى ممارسات التحكم في التغذية خوفا من رد الفعل السلبي لأولياء الأمور إذا وجدوا أن طفلهم لم يأكل”، طبقا لما ورد بموقع “سكاي نيوز العربية”.
وشددت الأخصائية على أنه يجب أن يتجنبوا التحكم في ممارسات التغذية “مثل إعطاء الطفل الطعام كجائزة أو على سبيل التشجيع وتحاشي الثناء عليه عندما يفرغ ما في طبقه”.
كما أضافت ديبتي ديف ” في بعض الحالات يمكن للقائمين على رياض الأطفال محاولة تشجيع الصغار على اختبار المزيد من أصناف الأكل بلمسها أو شمها أو اللعب بها، وجميعها أساليب يمكن أن تحول تجربة تناول الطعام إلى استكشاف يتمتع به الطفل”.
وكانت أبحاث سابقة كثيرة كشفت أنه عندما يتعرض الأطفال لتجربة التحكم في ممارسات التغذية فإنهم قد يفقدون القدرة على ضبط شعورهم بالجوع والكف عن الأكل عندما يشعرون بالشبع.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا