وصول وفد سوري من دمشق لأول مرة لبحث التطورات الأخيرة

أعلنت مصادر بمطار القاهرة اليوم، الأحد، وصول وفد سورى رفيع المستوى قادما بطائرة خاصة من دمشق فى زيارة قصيرة لمصر تستغرق عدة ساعات هى الأولى من نوعها لبحث آخر تطورات الأوضاع على الساحة السورية.

وقالت المصادر، إن الوفد يضم 6 من كبار المسئولين السوريين حيث توجه بموكب من السيارات التابعة لإحدى الجهات الأمنية للقاء أحد المسئولين المصريين الكبار لبحث آخر التطورات على الساحة السورية وجهود التوصل إلى حل سياسى يضمن وحدة واستقرار الأراضى السورية ورفع الأعباء عن السوريين ومواجهة التنظيمات الإرهابية.

وعبر الرئيس عبدالفتاح السيسى، عن الموقف المصرى من سوريا ولماذا صوتت مصر مع القرار الفرنسي، ومع القرار الروسي الأسبوع الماضي؟ خلال حواره الأخير من رؤساء تحرير الصحف القومية، قائلا: "إن التصويت مع القرارين ليس موقفًا متناقضًا، فالعنصر المشترك لهما أنهما يدعوان إلى وقف إطلاق النار وإدخال المساعدات الإنسانية للشعب السورى، وهذا هو ما يهمنا كدولة وكمواطنين مصريين، لذا دعمنا القرارين وصوتنا في صالح كل منهما، وهذا هو الأساس بغض النظر عمن قدم القرار".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا