تخريج دفعة جديدة من الطلاب الماليزيين بـ "أسنان طنطا"

أكد الدكتور إبراهيم عبد الوهاب سالم القائم بأعمال رئيس جامعة طنطا حرص الجامعة على دعم أواصر العلاقات مع الدول الصديقة بما يؤكد رسالتها كمنارة لنشر العلم والمعرفة ويعزز دورها إقليمياً ودولياً ويثري المعرفة الإنسانية ويواكب المد العلمي المتواصل في عالم تلاشت فيه الفواصل والحدود بين الأمم والشعوب.
جاء ذلك في كلمته أمام الحفل الذي نظمته كلية طب الأسنان بالجامعة بمناسبة تخريج الدفعة الثانية من البرنامج الماليزي بالكلية، بحضور الدكتور محمد أحمد ضبعون نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتورة هدى أمين رشاد عميد كلية طب الأسنان، السيد احمد بحيرى بن نواوى سكرتير السفارة الماليزية والسادة وكلاء الكلية، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس والطلاب.
وقدم الدكتور إبراهيم عبد الوهاب الشكر والتقدير لكل الجهود المثمرة التي بذلت من أجل المساهمة في تطوير أطر التعاون العلمي والثقافي بين ماليزيا وجمهورية مصر العربية متمثلة في كلية طب الاسنان بجامعة طنطا وعلى رأسها الدكتور مدثر طه أبو الخير نائب رئيس جامعة طنطا لشئون التعليم والطلاب، وإلى كلية طب الأسنان بكامل هيئتها التي أخذت على عاتقها مسئولية إعداد طبيب أسنان تتوافر لديه مستويات عالية من المعرفة والمهارات العلمية والعملية بما يسهم في إعلاء مكانة الجامعة إقليمياً ودولياً.
وفي ختام الحفل قام الدكتور إبراهيم سالم بتكريم الطلاب الماليزيين ومنحهم شهادات التخرج والتقاط الصور التذكارية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا