الاتحاد الأوروبى: نساعد الحكومة لتطوير أوضاع اللاجئين فى مصر

قال الاتحاد الأوروبي إنه يتعاون مع المؤسسة المصرية لدعم اللاجئين لتنظيم مؤتمر المؤسسة السنوي بعنوان الآليات الوطنية لحماية اللاجئين والمهاجرين ويستعرض المؤتمر تقييم أحد مشاريع المؤسسة الذي يحمل عنوان "التوسع في مناصرة اللاجئين قانونيا في مصر" والذي موله الاتحاد الأوروبي لمدة ثلاثة أعوام.

وأكد " راينهولد برندر" القائم بأعمال سفير وفد الاتحاد الأوروبي لدى مصر: "إن مساعدة اللاجئين قانونيا تنقذ حياتهم فالنساء والفتيات، والأطفال من الغير مصحوبين بذويهم، والأميين، والناجين من الإتجار والعنف القائم على النوع الاجتماعي والتعذيب يعدوا من الفئات الأكثر إستضعافًا، وقد ساهم هذا المشروع في ضمان استفادة اللاجئين من الحماية التي يستحقوها في مصر بحيث مد اللاجئين بالدعم القانوني."

ويسعى المؤتمر لمناقشة الشئون التي تساعد الحكومات والمنظمات على التطوير وإقرار آليات وطنية لمعالجة الاحتياجات الضرورية للاجئين والمهاجرين في ظل تصاعد أزمة الهجرة.

وتخطط المؤسسة لتشكيل لجنة متابعة لتنفيذ توصيات المؤتمر ونتائجه والتي سترسل للسلطات المعنية بما في ذلك المنظمات الدولية وعدد من المنظمات الإعلامية والصحفيين ومنظمات المجتمع المدني والتي دُعِيت لحضور المؤتمر.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا