«الخارجية»: أطراف الأزمة السورية يخشون فقدان تأثير المسلحين التابعين لهم

أكد المتحدث باسم الخارجية المصرية المستشار أحمد أبو زيد إن بعض الأطراف المشاركة في اجتماع ” لوزان” حول سوريا تخشى أن تفقد تأثير الجماعات المسلحة التي تدعمها على الأرض.

وأشار أبو زيد لوكالة “سبوتنيك” الروسية إلى أن الاجتماع لم يسفر عن أي نتائج، وأن الأطراف اتفقت على استمرار الاتصالات.

وذكر المتحدث باسم الخارجية أن الاجتماع ناقش 3 أمور أساسية وهي إيصال المساعدات الإنسانية وإطلاق العملية السياسية دون شروط مسبقة وفصل التنظيمات الإرهابية عن المعارضة المعتدلة.

وكان الاجتماع قد عقد، أمس السبت، في مدينة لوزان السويسرية وضم وزراء خارجية روسيا والولايات المتحدة الأمريكية وقطر والسعودية وتركيا ومصر وإيران والعراق والأردن والمبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا لبحث الأزمة السورية وسبل حلها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا