بمُشاركة 700 مقاتل.. بدء فاعليات «حماة الصداقة» بين مصر وروسيا

انطلقت فعاليات التدريب المصري الروسي المشترك (حماة الصداقة 2016) الذي تنفذه عناصر، من وحدات المظلات المصرية وقوات الإنزال الجوي الروسية ، بمشاركة أكثر من 700 مقاتل و20 معدة متوسطة وثقيلة من البلدين، يتم اسقاطها خلال 60 طلعة جوية مخططة باستخدام 30 طائرة مصرية وروسية من مختلف الطرازات ، وذلك في اطار خطة التدريبات المشتركة بين القوات المسلحة المصرية والعديد من الدول الشقيقة والصديقة .
وكانت مراسم التدريب المشترك (حماة الصداقة 2016) بدأت بوصول وحدات الإنزال الجوى الروسية للمدينة العسكرية بالحمام بنطاق المنطقة الشمالية العسكرية ، وأصطفت عناصر رمزية من القوات المشاركة من الجانبين ، وورفع العلمين المصري والروسي بمنطقة التدريب .
وتتضمن المراحل التمهيدية للتدريب (حماة الصداقة 2016) تنظيم العديد من المحاضرات النظرية والعملية تتضمن الموضوعات والأهداف التدريبية التي سيجري تنفيذها خلال مراحل التدريب ، والتعرف علي الخواص الفنية والتكتيكية للأسلحة والمعدات واليات القيادة والسيطرة ، واكتساب المهارات الميدانية والتكتيكات الخاصة التي يستخدمها الجانبين في تنفيذ مختلف المهام ، لصقل مهارات العناصر المشاركة وتبادل الخبرات بين الجانبين.
يأتي التدريب في ضوء حرص القيادتين السياسية والعسكرية لكلا البلدين علي تنمية وتعزيز علاقات التعاون الاستراتيجي بين القوات المسلحة لكلا البلدين في العديد من المجالات ، والتخطيط والتنفيذ لتدريبات ومناورات مشتركة لتنمية قدرة القوات المشاركة من البلدين علي استغلال كافة الامكانات والوسائل المتيسرة لسرعة تنفيذ المهام المخططة وغير المخططة في الوقت والمكان المحددين بدقة وكفاءة عالية .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا