تأجيل دعوى إسقاط الجنسية المصرية عن محمد ناصر لـ4 ديسمبر

قررت الدائرة الثانية بمحكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة، برئاسة المستشار سامى عبد الحميد نائب رئيس مجلس الدولة، اليوم الأحد، تأجيل الدعوى المقامة من الدكتور سمير صبرى المحامى، والتى تطالب بإسقاط الجنسية عن محمد ناصر المذيع بقناة مصر الآن التى تبث من تركيا، لجلسة ٤ ديسمبر المقبل.
وأوضح المحامى فى دعواه أن محمد ناصر "عميل تركيا الإرهابى"، وصف نفسه بأنه مذيع كافر فى أولى حلقات البرنامج فى 17 نوفمبر الماضى، فقد بدأ الحلقة بإعلان كفره بالدين الإسلامى وكذلك المسيحى، وقال أعلن فى البث التجريبى للقناة أننى كافر أنا شخص كافر أنا كافر بالدين اللى بيعبده شيخ الأزهر أحمد الطيب وكافر بالإله اللى بيعبده محمد حسان وعلى جمعة وكافر كمان بالإله اللى بيعبده الملك عبد الله ملك السعودية لأن الناس دى بتعبد ديانة جديدة أسمها الأزهر والكعبة بتاعتهم هى الأزهر".
وقدم صبرى 8 حافظات مستندات و3 أسطوانة مدمجة، وطلب إسقاط الجنسية عنه إعمالاً بأحكام القانون رقم 26 لسنة 1975 بشأن الجنسية المصرية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا