" كيف تهزم السكر؟ " فى طبعة سادسة

صدر حديثاً عن سلسلة كتاب اليوم الطبى ، الطبعة السادسة من كتاب ” كيف تهزم السكر ؟ ” للدكتور جمال العطار ، صدرت طبعته الأولي في مارس ٢٠١٥، وطبعته الخامسة في أكتوبر ٢٠١٥ ، و هذا يدل على مدى إقبال القارئ على الكتاب ليصدر منه خمس طبعات فى 7 أشهر .
فى هذا الكتاب يقدم د. جمال العطار ما هو أكثر من روشتة لمرضى السكر، إذ يعمد إلى إهداء نظام حياة متكامل، بدون حرمان، لأن قناعته - ببساطة- أن أى نظام يفرض بالقوة فإن المريض سرعان ما يصاب بالملل، ويلجأ إلى رفضه، من ثم يعود إلى المربع رقم واحد، وربما أصبح فريسة سهلة للسكر!
ما يميز هذه الروشتة أن الوقاية من المرض أهم من العلاج، وأن الرهان على إدخال تغيير ملموس على السلوكيات الخاطئة التى تصبح - مع الوقت - أقرب للعادات، اكثر جدوى من اللجوء للعقاقير، ثم إن الاهتمام بالرياضة يبعد شبح الوقوع فى أسر الانسولين، وباختصار فإن الحياة المتوازنة كفيلة ليس فقط بالوقاية من الاصابة بالسكر، ولكن - أيضا- الكثير من الأمراض التى أصبحت توصف بأنها “أمراض العصر”.
وقبل أن يجيب المؤلف عن السؤال الأهم: كيف تهزم السكر؟ فإنه يصحب القارىء فى رحلة توضح أسباب الاصابة، وكيفية حدوثها، والأعراض المصاحبة للمرض، وأنواعه، ورغم انه يصف - بحق- السكر بأنه - وطبقا للأرقام - وباء عالمى، فإنه على الجانب الآخر يؤكد أن طرق التعايش معه -كمرحلة أولى - ثم استئناسه إذا جاز الوصف، ممكنة، بل بقليل من التدريب والصبر يمكن أن يساعد المريض نفسه من خلالها، ويتقدم خطوات حاسمة نحو هزيمة السكر.
فى الكتاب الذى يعتبر - على نحو ما- موسوعة تقدم كل شىء عن السكر، زاوية غاية فى الأهمية لأنها تفتح طاقة أمل ليس للمريض وحده، ولكن لكل محبيه، عبر إشاراته للجديد فى علاج السكر، وفى هذا السياق يطلق صيحة تحذير من الأكذوبة الكبرى التى تم الترويج لها مؤخراً بإمكانية اللجوء لعلاج السكر بالأبر الصينية، لكنه يحمل بشرى بقرب زراعة البنكرياس، والعلاج الچينى، وتعاطى الانسولين عن طريق الاستنشاق، والعلاج بالأوزون .
الكتاب أقرب لموسوعة مصغرة عن مرض السكر، من ثم يقدم العديد من الحقائق، والإرشادات، والأمور التى يجب أن يعرفها المريض وأهله، وصولاً إلى التحذير من مضاعفاته، وطرق الوقاية، وأهمية الأنسولين، وطرق التشخيص في كل مراحل المرض .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا