أسماء مصطفى: الجيش هيفضل طول عمره مع الشعب

قالت الإعلامية أسماء مصطفى، إن هناك عدة حقائق ومسلمات لا يجب إغفالها أو نسيانها، أهمها أن الجيش المصري مع الشعب "وهيفضل طول عمره معانا" أيا كان من يحكم مصر، لأن عقيدة الجيش هي أنهم دوما مع الشعب لا غيره.

وأضافت "أسماء مصطفى"، خلال حلقة اليوم "الأحد"، من برنامج "نهار جديد" الذي تقدمه عبر فضائية النهار، أن الجيش لم ينم أول أمس حتى أخذ بثأر أولاده وبلده، لافتةً إلى أنه كانت هناك جملة توقفت عندها كثيرًا في البيان الذي أصدرته القوات المسلحة أمس، والتي كُتب فيها "خرجت القوات المسلحة بمساعدة أهالينا في سيناء"، ولكن لم يلتفت أحد إليها بسبب نشوة وفرحة القصاص لجنودنا.

وأوضحت مذيعة النهار أنه هذه الجملة معناها كبير وعميق؛ وكأن الجيش يقول لنا أنه لكي يأخذ حق بلدنا وأولادنا "لازم يتعاون مع الشعب"، مشيرةً إلى أن هذا إذا لم يحدث "البلد هتخرب" على حد قولها.

أما فيما يخص الحديث عن المشروعات القومية في ظل الأوضاع الحالية، أكّدت "أسماء" أن هذه المشروعات لا علاقة لها بميزانية الدولة ودعم المواطنين، وأنها أموال اتجمعت من المصريين مش من ميزانية الدولة"، متسائلةً "هي أموال مشروع قناة السويس جات منين؟ "، حيث أوضحت أن القناة تم تنفيذها بأموال المواطنين والمستثمرين الذين أرادوا المشاركة في المشروع، "إنما مش من فلوس الحكومة ولا من جيب المواطن البسيط".

وقالت إننا جميعًا مهما اختلفنا يجب أن نتفق على قضية واحدة بلا جدال أو نقاش، ألا وهي "مصر"، قائلةً "خلونا نختلف زي ما إحنا عايزين بس ما نختلفش على مصر"، صحيح أن الاختلاف هو سنة الحياة، لكن عندما تتعلق الأمور بمصر فيجب التوقف فورًا وتنحية الخلافات جانبًا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا