رئيسة كوريا الجنوبية: لن نسعى لوفاق مع طغيان نظام الشمالية

تعهدت الرئيسة بارك كون هيه اليوم الأحد بأن كوريا الجنوبية لن تسعى لحل وسط مع كوريا الشمالية بشأن قضايا التهديدات الصاروخية، مضيفة أن الانشقاقات الأخيرة للكوريين الشماليين بما في ذلك المسؤولين رفيعي المستوى كشفت أيضا عن طغيان نظام كيم جونج أون.
وبحسب وكالة أنباء “يونهاب” قالت بارك في رسالة عبر الفيديو في حدث رياضي من أجل الذين هربوا من كوريا شمالية إلى الجنوب، إنه على الرغم من أن الشعب الكوري الشمالي يعاني من الفيضانات والصعوبات الاقتصادية ، فإن بيونج يانج تهدد السلام ومستقبل الكوريين من خلال التركيز على الأسلحة النووية والصواريخ.
وأضافت أننا لن نستسلم لهم أو نتوافق معهم.
يذكر أن مجلس الأمن الدولي وكوريا الجنوبية ظلا يعملان على استصدار قرار جديد لمعاقبة كوريا الشمالية على تجربتها النووية الخامسة في سبتمبر وإطلاقها للصواريخ.
وكانت بيونج يانج قد أجرت اختبارا لإطلاق صاروخ موسدان الباليستي متوسط المدى يوم السبت على الرغم من أنه انتهى إلى الفشل وفقا للجيش الكوري الجنوبي.
ودعت الرئيسة بارك أيضا إلى الدعم من الكوريين الجنوبيين لتعزيز جهود الحكومة لإحداث تغيير من كوريا الشمالية، وقالت إن بلادها ستبذل كل الجهود لوضع حد لاستفزازات كوريا الشمالية من خلال التعاون الوثيق مع المجتمع الدولي ونزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية فضلا عن التوحيد السلمي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا