تعرف على ثروة عائلة "كلينتون"

عندما خرج الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون من البيت الأبيض، قالت زوجته هيلاري إن محصلة ما اكتسباه من الرئاسة الأمريكية هي 12 مليونا من الديون، لكن منذ ذلك الحين فقد تضاعفت ثروتهما وتخطت 237 مليون دولار، حتى أصبحت مثار جدل تصدره موقع ويكيليكس.
وسلطت صحيفة “فاينانشال تايمز” البريطانية الضوء على الثروة الضخمة للثنائي السياسي، خاصة المرشحة للانتخابات الرئاسية هيلاري كلينتون، في وقت نشر فيه موقع ويكيليس خطبا ألقتها كلينتون لصالح مؤسسة غولدمان ساكس وتقاضت عليها مبالغ ضخمة.
وذكرت “فاينانشال تايمز” أن هيلاري حصلت خلال 4 أيام فقط في أبريل عام 2014 على مليون دولار في مقابل 5 خطب ألقتها، عبر الأقمار الصناعية، لمجموعات مثل معهد صناعات إعادة تدوير الخردة.
وقبلها بأسبوع، لم يستغرق زوجها أكثر من 48 ساعة من أجل جني 700 ألف دولار من نشاط مماثل.
ومنذ ترك بيل كلينتون الرئاسة عام 2001، جمع الزوجان 237 مليون دولار، معظمهم من الخطب المدفوعة والكتب، بحسب مراجعة لعائدات الضرائب على الدخل المعلنة.
وفي 2014 بالذات، جنى الزوجان ما يقرب من 28 مليار دولار، مقارنة بـ357 ألف دولار عام 2000.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا