والد شهيد سيناء يروى تفاصيل آخر مكالمة مع نجله قبل الحادث بـ4 أيام

روى صلاح صبحى، والد محمد صلاح، شهيد حادث سيناء الأخير، تفاصيل آخر مكالمة جمعته بنجله البالغ من العمر 22 عاما، لافتا إلى أنه اتصل بنجله قبل الحادث بـ4 أيام، للاطمئنان عليه ومتابعة أخباره، قائلا: "عمرى ما خفت على ابنى لأنه بيؤدى واجب وطنى، حتى هو أيضا كان يقول لى فى كل مرة (انا مش خايف)، وأزاد عليها فى المكالمة الأخيرة يا أبى حتى لو مت سأكون شهيدا"
وأضاف والد الشهيد خلال مداخلة هاتفية لبرنامج العاشرة مساء، الذى يقدمه الإعلامى وائل الإبراشى، أن الشهيد لديه شقيقه الأصغر مجند بالقوات المسلحة، ويخدم بمنطقة العريش، لافتا إلى أنه يريد نقل نجله الآخر إلى مكان قريب منه.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا