السادات يعترف بتواصله مع منظمات أجنبية: "ميزة مش عيب"

قال النائب محمد أنور السادات، عضو مجلس النواب، إنه على تواصل دائم مع المنظمات الحقوقية الدولية، مؤكدا أن ذلك “ميزة وليست عيب”.

وقال “السادات” في حوار مع التليفزيون العربي، اليوم السبت، إنه كرجل رئيس حزب وعضو منتخب في الاتحاد العام للجمعيات الدولية، ورئيس لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان يُحتم عليه التواصل مع الجميع، مضيفا: “أنا بشوفها ميزة وليست عيبًا”.
وأضاف: “ولو عندنا إدارة عاقلة تستفيد من أصحاب الخبرة والكفاءة مش نحاربهم ونقف قدامهم”، بحسب قوله.
وعن سبب استقالته من لجنة حقوق الإنسان، قال “السادات”: “حاولت جاهدا مع أعضاء اللجنة على مدى 7 شهور نفتح ملفات ونتعامل مع وزارات الحكومة، ولكن المسؤولين بالوزارات لم يتعاونوا معنا، ووصلت لمرحلة لأعلن رفضي للتجربة القاسية التي مررت بها وإعطاء فرصة للآخرين الراغبين في الترشح بخوض التجربة”.
وأكد السادات أن بلدنا لو أرادت الوقوف على رجليها أن يشعر الجميع بـ”العدل”، وحساب المسؤولين الفاسدين ماليا وإداريًا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا