كيف يوفر البرلمان البيئة التشريعية للتصدى للإرهاب ومحاربته؟.. بهاء أبوشقة: إقرار تشريعات لمنع وقوع الجريمة.."دفاع المجلس": الإسراع من إجراءات التقاضى.. وعلاء عبد المنعم: العمل على تنقية الفكر والثقافة

انتفض البرلمان بعد الأعمال الإرهابية فى سيناء، وأكد على لسان رئيسه الدكتور على عبد العال أن النواب سيوفرون البيئة التشريعية لدحر الإرهاب ومواجهته، متابعا: "البرلمان لن يألو جهدا فى توفير البيئة التشريعية الرادعة للإرهاب والحاضنة للفكر الوسطى المستنير " .
رئيس مجلس النواب فى بيانه قال، إن لك العمليات الإرهابية الخسيسة التى تقوم بها هذه الجماعات الظلامية الضالة، التى تسعى إلى استهداف الدولة وإرهاب المجتمع لزعزعة الأمن والاستقرار، مضيفًا: "مثل هذه العمليات الإجرامية لن تفلح فى تحقيق ما تبغيه، ولن تزيدنا حكومة وشعبا إلا عزما وإصرار على اجتثاث جذور الإرهاب وتطهير ربوع الوطن من براثنه ".
وحول كيفية توفير البرلمان البيئة التشريعية لمواجهة الإرهاب، قال المستشار بهاء أبو شقة، الذى ترأس اللجنة التشريعية فى الفصل التشريعى الأول لمجلس النواب، إن هناك نصوص عقابية تصل لحد الإعدام عندما تقع الجريمة، ولكننا أمام موقف يحتاج منا نصوص موضوعية تحول دون وقوع الجريمة.
وأضاف "أبو شقة" فى تصريحات لـ"اليوم السابع":"هناك نوعا من الجرائم، الأول جرائم الضرر وهى التى تعنى وقوع الجريمة، أما الثانى هو جرائم الخطر، ونحن بحاجة إلى إجراءات كفيلة لمنع حدوث الجريمة والعقوبات" متابعا: " فمثلا فى قانون العقوبات، هناك عقوبة للمحرض على الإرهاب سواء بالمساعدة أو الاتفاق أو المساعدة، ولكن عقوبته عندما تقع الجريمة، وذلك فى المادة 40 من قانون العقوبات، فهذه هى الصورة المعمول بها ".
وتابع "أبو شقة": "لابد أن تكون هناك نصوص عقابية تحوط، لتحول دون وقوع الجريمة أو التفكير فيها أو المساهمة فيها" مضيفا:" فمثلا نصوص قانونية لمعاقبة من لا يبلغ عن معلومات حول التخطيط لجريمة، وإيجاد عقوبة لمن يؤجر أماكن سكن دون أن يبلغ قسم الشرطة محيط السكن عن بيانات المستأجرين" .
وأضاف "أبو شقة" :" فى ظل حالة الجشع التى نعيش فيها يقوم أصحاب المنازل بتأجير الشقق ويؤون إرهابيين، فنحن بحاجة لتشريعات لتنظيم هذا الأمر، بحيث يكون قسم الشرطة لديه معلومات كافية عن المنطقة المتواجد فيها، العالم الآن يوجه جريمة الضرر وهذا هو الأصل فى جرائم الخطر حتى تمنع الجريمة" .
من جانبه قال النائب علاء عبد المنعم، عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب، إن الإرهاب لا يدحر من خلال القانون فقط، ولكن يحتاج إلى تضافر الجهود من كل جميع مؤسسات الدولة ومؤسساتها ، لمحاربة الإرهاب .
وأضاف عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب، لـ"اليوم السابع" أن محاربة الإرهاب يتم بجانب القوة المسلحة ، تنقية الفكر والثقافة، موضحا أننا نواجه عناصر إرهابية، ولكن ينبغى أن نواجه رأس الإرهاب نفسه، وهو الفكر الإرهابى من خلال الثقافة والتعليم والإعلان، وكافة مؤسسات الدولة .
وأشار عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب، إلى أن البرلمان سيتعاون مع جميع مؤسسات الدولة لمواجهة الإرهاب، ومنع تكرار مثل هذه العمليات الإرهابية .
وفى ذات السياق، قال النائب أحمد العوضى، عضو لجنة الدفاع والأمن القومى بالبرلمان، إن أزمة الإرهاب تتمثل فى البطئ فى إجراءات التقاضى، وهو ما سيسعى البرلمان لحل هذه الأزمة، عبر تشريع جديد يضمن سرعة إجراءات التقاضى فيما يتعلق بالقضايا المتعلقة بالإرهاب .
وأضاف عضو لجنة الدفاع والأمن القومى بالبرلمان، لـ"اليوم السابع" أن البرلمان يعمل حاليا على بلورة تشريع يضمن إجراءات سريعة فى القضايا المتعلقة بالإرهاب، خاصة أنه منذ عزل محمد مرسى وحتى الآن لم يصدر حكم واحد على قيادات الإرهاب، وتنفذ وهو ما يقف أمام مواجهة الإرهاب.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا