احترسي من استخدام «كور غسيل الملابس» .. تصيبك بالموت المفاجئ

حذر الدكتور أحمد المحمدي استشاري الأمراض الصدرية والباطنية من استخدام «كور» غسيل الملابس، تلك الكُرات التي توضع فى مع الملابس فى الغسالة لتنظيف الملابس ومنحها رائحة مميزة وقوية، وأكد أنها تحتوي مجموعة من المواد الضارة والسامة للصحة والتي تصيبنا بأمراض خطيرة ويمكن أن تؤدي للموت المفاجىء وهي:

الكلور:

«كور الغسيل» تحتوي على نسبة مرتفعة من الكلور، تفوق مساحيق غسيل الملابس البودرة، مما يجعل الكلور ملامسا بشكل مباشر للجلد، وهو ما يؤثر على الجلد فيصيبه بالتهابات شديدة والتي قد تصل للحروق، كما أن استنشاق هذه المادة التي لا نشعر برائحتها بسبب إضافة مواد عطرية قوية يؤدي إلى الإصابة بالإستسقاء، والالتهابات الشعبية الحادة، وأضرار بالغة با لعين والجهاز التنفسى بشكل كامل .

- فورمالدهايد:

وهي مادة مسرطنة تبدأ تأثيرها بالحساسية والالتهابات بالجهاز التنفسي وربما يتطور الأمر للإصابة بسرطان الرئة .

- مادة DEA:

وهي تضاف الى كور الغسيل ، وينتج عن تفاعلها مع المواد الكيميائية التي تحتوي عليها كور الغسيل بنِسَب أعلى من مساحيق الغسيل البودرة لتحولها الى مرض سرطان كامن دخل هذه الكور ، ليلامس الجلد ويمتصه .

- المادة العطرية:

نتيجة النسب المرتفعة للمواد الكيميائية الموجودة بكرات الغسيل ، فإن المصنع يضطر لزيادة العطور المستخدمة للتغلب عليها ، مما يصيب بالتهابات حادة بالجهاز التنفسي .

- استرات جليكول:

تضعف الحيوانات المنوية عند الرجال، وتجهض النساء أو تصيب أجنتهن بالتشوهات، كما أنها تؤدي الى الاصابة بفقد الدم .

- الفوسفات:

تتسرب الى داخل الجسم من خلال الجلد، وتؤدي الى ارتفاع نسبة الفوسفات في الدم مما يلحق بالضرر البالغ بأجهزة الجسم .

- مادة الأمونيا:

تحتوي «كور الغسيل» على نسبة عالية من الأمونيا ، وهي مادة ضارة جدًا ، حيث أنها تصيب الجلد بالتهابات حادة تصل الى حد أن يتآكل الجلد، كما انها تؤدي الى الاصابة بالالتهابات الشعب الهوائية ومشكلات صحية خطيرة بالرئة نتيجة استنشاق رائحتها وهو أيضًا ما ينتج عنه الاصابة بحساسية الأنف والتهابات اللوزتين ، وهي تؤدي الى تأكلهم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا