دورتموند يواصل نزيف النقاط بالبوندزليجا.. وهيرتا برلين مفاجأة

تعادل هيرتا برلين مع بوروسيا دورتموند بهدف لمثله جاء بطعم الفوز لفريق العاصمة، لاعبو برلين ركلوا الكرة ولعبوا بقوة فى لقائهم على أرض دورتموند، فيما اكتفى فريق المدرب توخيل بالبحث عن هدف التعادل الذى جاء بصعوبة بعد عدة أخطاء.
ظن فريق دورتموند أن استضافته لهيرتا برلين ستمكنه من خطف ثلاث نقاط يتجاوز فيها الفريق الضيف ليحتل بدلاً عنه المركز الثانى في ترتيب الدورى الألمانى، لكن فريق العاصمة برلين الذي فاجأ كثيرين هذا الموسم بأدائه، صعق منافسه ولقنه درسًا قاسيًا بالتعادل معه على أرضه وبين جمهوره.
تعادل بطعم الفوز لهيرتا برلين أمام أصحاب الأرض
نتيجة الأمس كانت بطعم الفوز لهيرتا، الذى احتفظ بالمركز الثانى (14 نقطة) متفوقًا على دورتموند (13 نقطة)، وكلاهما خلف المتصدر كعادته بايرن ميونيخ بـ (16 نقطة).
ويمكن أن تتسع الفجوة بين دورتموند وبايرن أكثر، حال خطف بايرن النقاط الثلاث في لقائه مع فرانكفورت اليوم، السبت.
يعانى دورتموند "أسود الفيستيفال" من الإصابات في صفوف بعض لاعبيه، ما اضطر المدرب توخيل إلى إشراك لاعبين بلا خبرة كبيرة، فقد احتل القادم الجديد ميكيل ميرون (20 عامًا) مركزًا فى قلب الدفاع، رغم أنه لم يلعب ولا دقيقة واحدة خلال هذا الموسم لفريقه.
كما دفع بكل من أيمره مور (19 عاماً) وكريستيان بولزيتش (18 عامًا) بخط الوسط، ومن الواضح أن اللاعبين الثلاثة مازالوا فى مقتبل العمر ولا يملكون خبرة كافية لمواجهة فريق يلعب بطريقة هجومية ومكتمل الصفوف ولا يخشى هذا الموسم أي فريق في البوندسليجا، مثل هيرتا.
ناقوس خطر يهدد دورتموند
بيد أن دورتموند افتقد إلى دقة لاعبي خط هجومه، بل أن مهاجمه بيير إيميرك أوباميانج فشل في تسجيل هدف التعادل من ركلة جزاء في الدقيقة 76، لكنه أفلح قبل 10 دقائق من نهاية المباراة في إنقاذ فريقه وإحراز التعادل، بعد أن احتفظ هيرتا بالتقدم بهدف في الدقيقة 51 عن طريق فالنتين شتوكر.
فى مقابل الحيرة التي واجهها دورتموند في اختراق صفوف هيرتا، بقي فريق العاصمة بقيادة المدرب بال دارادى محافظًا على تكتل صفوفه، وحافظ لاعبوه بطريقة اللعب بقوة والاحتكاك المباشرة بلاعبى الفريق المضيف، بالإضافة إلى تغيير مجرى اللعب مباشرة وبسرعة بعد الحصول على الكرة.
وبسبب الاحتكاك القوى بين لاعبي الفريقين طرد الحكم إيمري مور من دورتموند في الدقيقة 84 وطرد فالنتين شتوكير لاعب هيرتا برلين في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلى للمباراة، مدرب دروتموند تذمر من الاحتكاك الخشن من قبل لاعبي هيرتا بلاعبيه، بعكسه أوضح مدرب هيرتا برلين أن اللعب بخشونة ورجولة واحتساب الأخطاء من صميم لعب كرة القدم.
ومن يراقب أداء دورتموند في الفترة الماضية لا يمكن أن يغفل ضعف النتائج التي يحققها بسبب خشونة اللعب التي يتعرض لها لاعبوه فقط، بل لضعف أداء الفريق عمومًا، ولا يمكن لفريق بحجم دورتموند يرغب في منافسة بايرن على لقب الدوري أن ينزف نقاطا بشكل مستمر.
فلكل نقطة قيمة يمكن أن تحدد الكثير للفريق، وأداء دورتموند لم يكن مرضيًا خاصة في اللقاء الذي جمعه مع ليفركوزن في المرحلة الماضية حين خسر بهدفين نظيفين، في لقاء لم يشهد احتكاكًا قويًا بين لاعبي الفريقين مقارنة بلقائه مع هيرتا برلين.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا