سوهاج تودع شهيدي كمين زقدان بسيناء.. فيديو وصور

شيع أبناء محافظة سوهاج اليوم، جثمان الشهيدين محمود كمال الدين عبد الحكم، من قرية البربا دائرة مركز جرجا، وعطية احمد محمد، من قرية جزيرة شندويل دائرة مركز سوهاج، إثر استشهادهما في عملية إرهابية أمس استهدفت كمين زقدان بشمال سيناء.

واستقبل جثماني الشهيدين بمطار سوهاج الدولي، الدكتور أيمن عبد المنعم، محافظ سوهاج، واللواء مصطفي مقبل، مدير امن سوهاج ولفيف من القيادات الأمنية والتنفيذية بالمحافظة، عقب وصول جثماني الشهيدين بطائرة عسكرية.

وفي قرية البربا دائرة مركز جرجا ودع الآلاف جثمان الشهيد محمود كمال الدين عبد الحكم، في موكب جنائزي ضخم ضم الآلاف من أبناء القرية وأبناء مدينة جرجا وتعالت صيحات شباب القرية مرددين هتافات: "لا اله الا الله..الشهيد حبيب الله".

ومن جانبه قال خالد جمال، 22 عاما طالب بمعهد المساحة ومن أقارب الشهيد إن الشهيد كان خفيف الظل طيب القلب محبوبا من الجميع وانه دخل الخدمة العسكرية في شهر يونيه الماضي بصحبة شقيقه التوءم احمد حيث التحق الشهيد بالجيش في سيناء بينما التحق شقيقه بقوات أمن أسوان.

وأضاف أن الشهيد كان يعمل علي "توك توك" ليساعد والده الذي يعمل عامل في مقهي بقرية البربا موضحا أن الشهيد حاصل علي الإعدادية وترك التعليم ليساعد والده ولديه شقيق آخر يدعي محمد، 23 عاما يعمل في السعودية.

وأضاف أن الشهيد اتصل يوم الحادث واخبر والده ووالدته بأنه سيحضر للبلدة في إجازة الأحد المقبل إلا أنه لم يحضر وحضر جثمانه الطاهر.

وقال محمد علي احد جيران الشهيد عطية احمد بنجع هريدي التابع لجزيرة شندويل بمركز سوهاج، ان الشهيد لديه شقيق توفي في حادث سير في السعودية منذ أربعة أعوام وشقيق آخر اصغر منه يعمل حاليا في السعودية ولديه 3 شقيقات متزوجات جميعا وأوضح أن الشهيد كان يعرف انه سيستشهد في سيناء رغم نه كان يتبقي في عمر خدمته 60 يوما فقط.

وأشار إلي أن الشهيد اخبر أصدقاءه انه يشعر بأن أجازته ستكون الأخيرة للبلدة وطالبهم بعمل تمثال له في مدخل القرية في حال استشهاده وأوضح أن والد الشهيد هو رجل بسيط لديه قطعة أرض بالإيجار وان الشهيد كان يساعده في نفقات المنزل.

وأكد د. ايمن عبدالمنعم، محافظ سوهاج أن مصر كلها تقف مع أهالي الشهداء وان القوات المسلحة سوف تأخذ بحقهم وستضرب بكل قوه للقضاء علي هذه الفئة الضالة التي تحاول العبث بأمن واستقرار مصر وأن أهالي الشهداء هم اهالينا ولهم منا كل التقدير والإعزاز لما قدموه لمصر من أرواح أبنائهم من اجل هذا البلد الغالي علينا جميعا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا