84 منحة بقيمة مليون و675 ألف جنيه لطلاب البرنامج الطبى الموسع.. وافتتاح «عين شمس Tube».. وحساب بنكي لصالح المستشفيات.. أبرز فعاليات الجامعة في أسبوع

شهدت جامعة عين شمس عددا من الفعاليات في الأسبوع الثالث للعام الجامعي 2016-2017، ومنها وضع ضوابط جديدة لقبول طلاب التعليم المفتوح بالدراسات العليا، واختيار الدكتور عمرو الأتربي، عميد كلية التجارة، ممثلًا عن الجامعة بالصين في إطار توطيد العلاقات المصرية الصينية، وفتح حساب بنكي مميز وموحد بالبنك المركزي المصري لجمع تبرعات لصالح مستشفيات الجامعة، والاحتفال باليوم العالمي لمرضى ضمور العضلات الطرفي.

كرمت كلية الطب جامعة عين شمس أوائل الدفعات من دارسي البرنامج الطبى الموسع بنظام الوحدات المتكاملة، وذلك بحضور كل من الدكتور أحمد زكى بدر، وزير التنمية المحلية، والدكتور عبد الوهاب عزت، رئيس الجامعة، والدكتور محمد عوض تاج الدين، وزير الصحة الأسبق وعضو مجلس الكلية، والدكتور محمود المتيني، عميد الكلية، والدكتور علي صبور، مدير البرنامج.

وقبيل تكريم طلاب الدفعات الثلاث التى انضمت للبرنامج، أعلن الدكتور عبد الوهاب عزت عن تشكيل لجنة من كليات الطب التى تدرس البرنامج بجامعات القاهرة وعين شمس والمنصورة، وذلك بقرار من المجلس الأعلى للجامعات لوضع نظام موحد لمنح النيابات بما يحقق العدالة فى الحصول عليها وفقًا لمجهود كل طالب و مدى تفوقه.

وقد كرم رئيس الجامعة وعميد الكلية بتكريم أوائل الدفعات الثالثة وتوزيع شهادات التقدير ودرع التميز، بالإضافة إلى تكريم أوائل الثانوية العامة المتقدمين للبرنامج.

وبلغ إجمالى المنح الدراسية 84 منحة بقيمة مليون و675 ألف جنيه، منها 44 منحة مقدمة من البرنامج والباقى منح مقدمة من أعضاء هيئة التدريس: الدكتور أحمد عماد راضى، والدكتور محمد صبور، والدكتور مصطفى هدهد، والدكتور سمير أبو زيد، كما تم تكريم الدكتورة عائشة أبو الفتوح، وكيل الكلية السابق وأحد أبرز المساهمين في نجاح البرنامج.

على صعيد آخر، أكد مجلس كلية الحقوق بجامعة عين شمس في اجتماعه برئاسة الدكتور ناجي عبد المؤمن، عميد الكلية، ضرورة الالتزام بما ورد بقرار المجلس الأعلى للجامعات بخصوص تحديد عدد الطلاب بأي دبلوم بما لا يزيد على 500 طالب وألا يقل تقديرهم عن جيد، والسماح للطلاب السابق حصولهم على دبلوم آخر سواء من الجامعة أو أي من الجامعات المصرية الأخرى بالقيد في الدبلومات دون تقدير "جيد".

ووافق المجلس على استمرار قيد الطلاب الراسبين المسجلين بالدراسات العليا، كما وافق على وضع ضوابط لقبول طلاب التعليم المفتوح بالدراسات العليا تتمثل في ضرورة حصول خريجي التعليم المفتوح على تقدير جيد جدا، وأن يكون من خريجي كلية الحقوق جامعة عين شمس وألا يزيد عدد المتقدمين على 10% فقط من العدد المحدد من قبل المجلس الأعلى للجامعات.

على صعيد آخر، رشح الدكتور عبد الوهاب عزت، رئيس جامعة عين شمس، الدكتور عمرو الأتربي، عميد كلية التجارة، لزيارة الصين، وذلك تلبية لدعوة من عدة جامعات بجمهورية الصين للتباحث فى جميع المجالات الاقتصادية، الثقافية والعلمية.

وأوضح بيان صادر عن الجامعة، أن الزيارة التى تستمر لمدة أسبوع تأتى فى إطار توطيد العلاقات المصرية الصينية وللتعرف على نظم الدراسة بالصين، إلى جانب التعرف على طريق الحرير البري والبحري والمزمع تنفيذه تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي ليربط ما يقرب من 65 دولة من آسيا وأفريقيا وأوروبا.

فيما أعلنت الجامعة عن فتح حساب بنكي مميز وموحد بالبنك المركزي المصري تحت رقم 77999 بجميع البنوك المصرية تحت رعاية الدكتور عبد الوهاب عزت، رئيس الجامعة، والدكتور محمود المتيني، عميد كلية الطب، ورئيس مجلس إدارة مستشفيات الجامعة، وذلك لجمع تبرعات لصالح مستشفيات جامعة عين شمس بهدف مواكبة حركة التطوير والتحسين المستمر في تقديم الخدمة الطبية المتميزة لجميع المواطنين داخل جمهورية مصر العربية.

على صعيد آخر، أعلنت الدكتورة سوزان القلينى، المستشار الإعلامي لرئيس جامعة عين شمس عميد كلية الآداب، عن افتتاح إدارة المركزية للعلاقات العامة والإعلام التابعة لمكتب الدكتور عبد الوهاب عزت، رئيس جامعة عين شمس، قناة على شبكة الإنترنت تحت مسمى "عين شمس tube".

وأوضحت القليني، في بيان صادر عن الجامعة، أن القناة تتضمن لقاءات مع المسئولين فى الجامعة من العمداء والمدراء وأعضاء هيئة التدريس، كما تتضمن تغطية شاملة لجميع أنشطة الجامعة سواء الأكاديمية أو الرياضية أو الفنية، فضلًا عن تغطية لجميع الأنشطة الطلابية.

وتعتبر هذه القناة هى الجسر الإعلامى الذى يربط بين الجامعة والمجتمع المحيط، هذا بالإضافة إلى أن القناة تتضمن جميع الفنون الإعلامية من حوارات وتحقيقات وتقارير صحفية وأفلام وثائقية، كما تقدم القناة حملات التوعية لخدمة المجتمع في إطار مسئوليتها الاجتماعية.

يذكر أن طلاب قسم علوم الاتصال والإعلام بكلية الآداب سوف يشاركون فى إنتاج المادة الإعلامية المذاعة على القناة في إطار تشجيع الطالب الجامعى على المشاركة فى خدمه المجتمع، بالإضافة إلى التدريب العملى فى منبر إعلامي يتبع الجامعة.

في سياق متصل، احتفلت وحدة أبحاث أمراض العضلات والأعصاب بكلية الطب جامعة عين شمس باليوم العالمي لمرضى ضمور العضلات الطرفي، حيث عقدت مؤتمرا للتوعية بماهية المرض وأعراضه وأسبابه.

وأكد الدكتور مجد فؤاد زكريا، رئيس قسم الأعصاب والطب النفسي، أن الاحتفال باليوم العالمي لمرضى ضمور العضلات يأتي كنوع من التكريم والاعتراف بدورهم في المجتمع، بالإضافة إلى أنه فرصه للتوعية بالمرض، خاصة مع شيوعه في مصر، موضحًا أن ضمور العضلات هو مرض وراثي يصيب العضلات الطرفية أو الجزعية وتتعدد أمراض العضلات وفقًا للطفرة الوراثية في الجينات، منوهًا إلى أنه في كل 100 ألف شخص في مصر تظهر 76 حالة أمراض عضلات.

وقال زكريا إن أعراض ضمور العضلات عادة تظهر في عضلات الفخذين والكتفين، مع صعوبة الوقوف من وضع الجلوس بالنسبة للأطفال، وفي بعض أنواع المرض يلاحظ صعوبة في المشي والاحتفاظ بالحذاء نتيجة ضعف في عضلة القدم، وتظهر الأعراض في الأطفال حديثي الولادة وحتى عمر 10 سنوات وقد تظهر في البالغين حتي سن الخمسين.

وأضاف أنه قديمًا لم يكن للأمراض الوراثية أي علاج ولكن في الوقت الحالي يوجد علاجان لنوعين فقط من الطفرة الوراثية، لذلك يجب التشخيص السليم لمعرفة نوع الطفرة الوراثية التي حدث بها الخلل.

وشدد زكريا على ضرورة إجراء تحاليل ما قبل الزواج، ودراسة الجينات في العائلة ومدى احتمالية حدوث طفرات جينية في الأجيال الجديدة في حالة وجود تاريخ عائلي لدى أحد الطرفين كخطوة للوقاية من المرض.

وأشار إلى أن جامعة عين شمس ممثلة في كلية الطب ووحدة أبحاث أمراض العضلات والأعصاب بصدد توقيع اتفاقية مع جامعة تامبير في فنلندا من خلال العالم "بيارن أود"، المسئول عن مركز أمراض الوراثة والعضلات بالجامعة الفنلندية، والمسئول أيضًا عن معهد الوراثة بجامعة هلسنكي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا