الائتلاف السورى المعارض يحث اجتماع لوزان على وقف إطلاق النار بسوريا

وجه رئيس الائتلاف الوطنى لقوى الثورة والمعارضة السورية، أنس العبدة رسالة إلى وزراء عدد من الدول المشاركة فى اجتماع مدينة لوزان السويسرية عشية انعقاده اليوم، أكد فيها ضرورة الوقف الفورى للقتل فى سوريا وعلى الأخص فى حلب، إضافة إلى عدم الاعتراف بالهدن المحلية التى أصبحت أساساً لعمليات التهجير القسرى والتغيير الديمغرافى.
وطالب العبدة برفع الحصار عن المدن والبلدات المحاصرة وإدخال المساعدات الإنسانية إلى المحاصرين، داعيًا إلى سحب جميع المليشيات الطائفية وبخاصة الحشد الشعبى وميليشيا حزب الله من جميع الأراضى السورية.
ودعا رئيس الائتلاف الوطنى إلى اعتبار استخدام الأسلحة الفتاكة كالقنابل الارتجاجية والعنقودية والصواريخ الفراغية وقنابل النابالم، إضافة إلى عمليات التهجير القسرى والتغيير الديمغرافى التى تطال المحاصرين بالإجبار عبر الهدن المحلية وهى استراتيجية النظام وإيران لنسف العملية السياسية، وتمثل جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.
كما وجه الائتلاف الوطنى رسائل لـ 27 دولة ومنظمة دولية من بينها الصين واستراليا ونيوزلندا والإمارات العربية المتحدة، أصرَّ فيها على الدعوة لوقف القتل فى سورية من خلال آليات جديدة خارج مجلس الأمن تحت بند "الاتحاد من أجل السلام".
وتتعرض الأحياء الشرقية فى حلب منذ ثلاثة أسابيع لهجوم من قوات نظام الأسد بدعم جوى روسى، كما تشن الطائرات الحربية التابعة للأسد وروسيا منذ أربعة أيام غارات عنيفة استهدفت مناطق سكنية وأوقعت عشرات الضحايا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا