اكتشاف كوكب قزم جديد في نظامنا الشمسي

حدد العلماء وجود كوكب قزم جديد في نظامنا الشمسي على بعد 13.6 مليار كلم من الشمس، ويٌعرف حاليا باسم 2014 UZ224 ويحتاج إلى 1100 سنة لإكمال دورته حول الشمس.
ويمكن للكوكب القزم الجديد الانضمام إلى صف خمسة كواكب قزمة موجودة في نظامنا الشمسي هي سيريس وإيريس وهوميا وماكيماكي بالإضافة إلى الكوكب الأكثر شهرة من بينها وهو بلوتو.
وفيما تم الاعتراف رسميا بوجود هذه الكواكب القزمة في النظام الشمسي، يٌعتقد أن هنالك احتمال وجود 100 كوكب قزم على الأقل في حزام كويبر، وهي منطقة خارج مدار نبتون يٌحتمل أنها تحوي مذنبات وكويكبات وعددا من الكواكب الصغيرة، طبقا لما ورد بموقع “روسيا اليوم”.
توصل إلى هذا الاكتشاف فريق من طلاب المرحلة الجامعية في جامعة ميشيغان، وذلك تحت إشراف الفيزيائي ديفيد غيرديز، وحُدد وجود كوكب 2014 UZ224 في خريطة هائلة من المجرات أنشأها مشروع يٌسمى Dark Energy Survey.
واستخدم فريق البحث برنامج كمبيوتر متخصصاً من أجل توصيل النقاط المحددة على الخريطة للتأكد من أن البحث يجري حول كائن محدد، وهذا الأمر استغرق فترة طويلة.
وأُكد الاكتشاف حاليا الاتحاد الفلكي الدولي، ولكن من غير المعروف إن كان سيتم ضم كوكب 2014 UZ224 إلى صف الكواكب القزمة الخمسة المكتشفة في النظام الشمسي.
وأهم ما يميز الكوكب القزم هو أنه كبير بما فيه الكفاية للدوران تبعا لجاذبيته الخاصة، وأشار الباحث مايك براون من معهد كاليفورنيا للعلوم الفلكية والتكنولوجيا إلى إمكانية افتراض أن كل جرم قطره أكبر من 400 كلم وموجود ضمن حزام كويبر، يمكن أن يكون مؤهلا لاعتباره كوكبا قزما. ويُقدر قطر 2014 UZ224 بحوالي 530 كم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا