تايلنديون يتهافتون على شراء ملابس سوداء حدادا على وفاة الملك

تهافت المواطنون في تايلاند على شراء الملابس السوداء حدادا على الملك بوميبون أدولياديج ما دفع السلطات لتحذير التجار من استغلال الموقف وأرسلت فرقا من المفتشين لتفقد الأسواق.

وقال بائع ملابس يدعى سونجركران سونيم "انتعشت حركة البيع في متجري خلال هذه الفترة مقارنة ببداية العام."

وقال بعض التجار إن مبيعات القمصان القطنية السوداء بلغت المئات منذ وفاة الملك يوم الخميس (13 أكتوبر تشرين الأول).

وعمت حالة من الحزن البلاد بعد وفاة الملك بوميبون عن 88 عاما بعد 70 عاما أمضاها على العرش.

وأعلنت الحكومة الحداد لمدة عام وطلبت من الجميع ارتداء الملابس السوداء أو البيضاء وإلغاء الاحتفالات بالأماكن المفتوحة خلال الشهر الأول.

والأسود لون الحداد في تايلاند والأبيض يرمز للنقاء كما أن اللون الأبيض يرتديه أيضا ذوو الأصول الصينية في الجنازات.

ومنذ وفاة الملك يتشح الناس في بانكوك بالسواد.

وقالت الممرضة نونجراك بانتوتوك "اشتري ملابس سوداء لي ولعائلتي .. سوف نرتديها لمدة عام."

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا