الرئيس اليمني: الانقلابيون وراء تفجير خيمة عزاء «اللواء الشدادي»

اتهم الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، المتمردين من جماعة الحوثي، وأنصار الرئيس المخلوع على عبدالله صالح؛ بالتخطيط لحادث الانفجار الذي استهدف خيمة عزاء قائد المنطقة العسكرية الثالثة في مأرب، اللواء عبد الرب الشدادي.

وكان 145 شخصا قد قتلوا على الأقل، فيما أصيب آخرون إثر تفجير عبوة ناسفة، زرعتها عناصر تابعة لجماعة الحوثيين؛ لنسف سرادق عزاء قائد بالجيش اليمني، وفق مصادر في السلطة اليمنية.

وعلق الرئيس هادي، إن «الانقلابيين لا يترددون في تنفيذ كل ما من شأنه قتل النفس وتدمير الممتلكات»، وتتجه أصابع الاتهام إلى تورط ميليشيات إرهابية على صلة بالرئيس المخلوع على عبدالله صالح وحلفائه، فيما لم تعلن أي جهة حتى الآن تبنيها للتفجير أو صلتها به علنًا.

وكان اللواء عبدالرب الشدادي، قد قتل الأسبوع الماضي في مواجهات على جبهة صرواح غرب محافظة مأرب بين الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من جهة وميليشيات الانقلابيين والمخلوع صالح من جهة أخرى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا