هيئة الكتاب تنعى رحيل الشاعر الكبير فاروق شوشة

نعت الهيئة المصرية العامة للكتاب برئاسة الدكتور هيثم الحاج على الشاعر الكبير فاروق شوشة الذى رحل عن عالمنا فجر يوم الجمعة 14 أكتوبر عن عمر 80 عام.
ولد شوشة بقرية الشعراء بمحافظة دمياط حفظ القرآن، وأتم دراسته في دمياط. وتخرج في كلية دار العلوم 1956، وفي كلية التربيةجامعة عين شمس 1957، عمل مدرساً 1957، والتحق بالإذاعة عام 1958، وتدرج فى وظائفها حتى أصبح رئيساً لها 1994 ويعمل أستاذاً للأدب العربي بالجامعة الأميركية بالقاهرة.
وله العديد من البرامج الإذاعية مثل برنامج لغتنا الجميلة الذى تربى عليه أجيال كثيرة ، والعديد من الدواوين الشعرية التى أثرت حركة الشعر فى مصر والعالم العربى ومنها إلى مسافرة 1966، العيون المحترقة 1972، لؤلؤة في القلب 1973، في انتظار ما لا يجيء 1979 .الدائرة المحكمة 1983 .الأعمال الشعرية 1985، لغة من دم العاشقين 1986.يقول الدم العربي 1988 ،هئت لك 1992، سيدة الماء 1994، وقت لاقتناص الوقت 1997، حبيبة والقمر (شعر للأطفال) 1998، وجه أبنوسي 2000 ، الجميلة تنزل إلى النهر 2002 وقد أصدرت له الهيئة المصرية العامة للكتاب عدة أعمال.
حصل الراحل على عدة جوائز، منها جائزة الدولة في الشعر 1986 ، وجائزة محمد حسن الفقي 1994 ، وعلى جائزة الدولة التقديرية في الآداب سنة 1997، حصل على جائزة كفافيس العالمية عام 1991، كما حاز على جائزة النيل من الدولة وهى أعلى وسام يتم منحه للأدباء في مصر، وذلك عام 2016.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا