اكتشاف بروتين فى لبن الأم يحمى الأطفال من الالتهاب الرئوى

كشفت دراسة علمية حديثة الستار عن اكتشاف بروتين في حليب الأم يساعد على حماية الأطفال الخدج "المبتسرين" من العدوى المكتسبة من المستشفيات مثل الالتهاب الرئوى والتهاب السحايا.
وقال مؤلف الدراسة الدكتور مايكل شيرمان، أستاذ صحة الطفل في جامعة ميسوري في كولومبيا، إن الغالبية العظمى من الأمراض التي تصيب الأطفال حديثي الولادة هي العدوى المكتسبة من المستشفيات مثل التهاب السحايا والالتهاب الرئوي والتهابات المسالك البولية.
وأوضح شيرمان أن لبن الأم يحتوى على بروتين يدعى "اللاكتوفيرين"، الذى يمكنه أن يقلل من عدوى المستشفيات بين الأطفال حديثى الولادة.
وشملت الدراسة 120 طفل مولودين مبكراً، 60 طفلا منهم، تم إعطائهم "اللاكتوفيرين" من خلال أنبوب التغذية مرتين فى اليوم لمدة 28 يوماً، و60 آخرين تلقوا علاجًا وهميًا.
ووجد الباحثون أن الأطفال الذين تلقوا بروتين "اللاكتوفيرين" كانت لديهم العدوى أقل من 50% المكتسبة من المستشفيات، مقارنة بالأطفال الذين تلقوا علاجًا وهميًا.
ونشرت نتائج الدراسة عبر الموقع الأمريكى “Health Day News” ، وذلك فى الرابع عشر من شهر أكتوبر الجارى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا