مرصد الأزهر يرحب بتصويت "اليونسكو" على نفى وجود ارتباط دينى لليهود بالأقصى

رحب مرصد الأزهر الشريف بتصويت المجلس التنفيذى لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "يونسكو" لصالح مشروع القرار العربى، الذى يؤكد أن المسجد الأقصى وكامل الحرم الشريف، موقع إسلامى مقدس ومخصص لعبادة المسلمين.
وأكد مرصد الأزهر أن هذا القرار يعد انتصارا لإرادة الشعب الفلسطينى والمسلمين فى جميع أنحاء العالم، داعيا إلى ضرورة التحرك العاجل لإيجاد حل شامل وعادل للقضية الفلسطينية يضمن إنهاء الاحتلال الإسرائيلى ورد الحقوق لأصحابها، ويحافظ على التراث الثقافى والطابع الدينى لمدينة القدس، ويعترف بحقوق الشعب الفلسطينى، ويوقف الانتهاكات الصهيونية بحق المسجد الأقصى الشريف ومدينة القدس المحتلة.
وطالب مرصد الأزهر المجتمع الدولى بالعمل على دعم الجهود العربية والإسلامية لإقامة الدولة الفلسطينية كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشريف، وبذل المزيد من الجهد والعمل من أجل حماية فلسطين ومقدساتها الإسلامية والمسيحية ومواصلة الدعم والتأييد لصالح جميع القرارات المتعلقة بها فى المحافل الدولية، مؤكدا أن حل القضية الفلسطينية هو مفتاح المشكلات الكبرى التى تعيق التقاء الشرق بالغرب وتباعد بين الشعوب وتؤجج صراع الحضارات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا