سقوط 14 قتيلا من قوات حكومة الوفاق الليبية فى معارك بسرت

قتل 14 عنصرا على الأقل من القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطنى الليبية الجمعة فى هجوم جديد ضد آخر معقل يتحصن فيه جهاديو تنظيم داعش فى مدينة سرت الساحلية، وفق ما أفاد مصدر طبى.
وبعد ظهر الجمعة قال عبد اللطيف عبد العلى، المسؤول فى المستشفى الميدانى الذى أنشأته القوات الموالية للحكومة فى سرت، إن "معركة اليوم بدأت الساعة 9،00 صباحا والحصيلة حتى الان 13 قتيلا وما بين 25 و30 جريحا".
ولاحقا فارق مقاتل مصاب بالرصاص الحياة، ما يرفع عدد قتلى القوات الموالية للحكومة الى 14.وبحسب عبد العلى فإن غالبية الضحايا كانوا أهدافا لقناصين، وقد أصيبوا فى الرأس أو الصدر.
وبعد توقفها الخميس، استأنفت القوات الموالية لحكومة الوفاق الليبية المعارك ضد آخر عناصر تنظيم الدولة الاسلامية المتحصنين فى مساحة تضم منازل وعددا من المبانى فى الحى رقم 3 فى سرت.
واستهدفت ثلاث ضربات جوية على الاقل الجمعة مواقع تنظيم الدولة الاسلامية، بحسب ما افاد مراسل وكالة فرانس برس فى المكان.وقال أحد قادة القوات التى تقاتل التنظيم ان مقاتلات أميركية قصفت على الاقل منزلين تحصن فيهما قناصة.
وأوضح الهادى عيسى أن "هؤلاء القناصة مدربون جيدا ومجهزون بشكل جيد. لا يستسلمون رغم القصف والحصار الذى نفرضه عليهم. هؤلاء هم من يعقدون المهمة". وأضاف "نفضل التقدم ببطء من اجل الحفاظ" على سلامة العناصر.
وبدأت القوات الموالية لحكومة الوفاق مدعومة بغارات جوية اميركية، فى 12 مايو حملتها العسكرية على الجهاديين فى سرت.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا