أمسية ثقافية فنية مصرية بالبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية

نظم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية في لندن مساء أمس الخميس، بالتعاون مع السفارة المصرية حدثا ثقافيا مصريا في مقر البنك بالعاصمة البريطانية.

وألقى السفير المصري، نصار كامل، كلمة رحب فيها بالحضور مؤكدا على أهمية البنك بالنسبة لمصر في الفترة السابقة، اضافة الى المستقبل وخاصة منذ أن أصبحت مصر دولة عمليات، مشيرا إلى أن مصر هي ثالث أكبر دولة فى العالم من حيث حجم الاستثمارات المقدمة من البنك الأوروبي، حيث استثمر البنك في مصر نحو 1.799 مليون يورو في 33 مشروعا يمثل القطاع الخاص نسبة 61%، وهو ما يدعو للفخر، وخاصة مع جهود الحكومة لاصلاح الاقتصاد وجعله أكثر تنافسية.

ويتوجه وفد من مديري البنك الى مصر الأسبوع القادم لمتابعة الاستراتيجية الجديدة بين الحكومة المصرية والبنك الأوروبي، والانتهاء من إطلاق الاستراتيجية الأولى للبنك المتعلقة بمصر، والمنتظر عرضها على مجلس إدارة البنك لإطلاقها في موعد أقصاه مطلع العام المقبل.

كما تحدث عالم المصريات مارسيل ماري من المتحف البريطاني عن معرض "الآثار المصرية الغارقة" والجاري حاليا في المتحف البريطاني، وعن روعة الآثار المصرية الموجودة هناك، مشيرا إلى أن المتحف كان قد عرض في باريس، وأنه سينتقل إلى العاصمة اليابانية طوكيو.

واختتمت الأمسية الثقافية بعرض موسيقي لعازفة التشيلو، سارة أيوب، وعازف الجيتار رومانو ماليس، حيث قدما عددا من القطع الفنية الرائعة للفنانين، عمر خيرت، وعمرو دياب، وفريد الأطرش، وداليدا، قبل أن يختتما بالسلام الوطني.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا