حبس عاملين بالمعهد الفرنسى لاتهامهما بسرقة مشغولات فضية وكمبيوتر باحثة

قررت نيابة السيدة زينب برئاسة المستشار محمد سليم، رئيس النيابة، حبس عاملين بالمعهد الفرنسى 4 أيام على ذمة التحقيقات، لاتهامهما بسرقة مشغولات فضية وكمبيوتر باحثة بالمعهد. وكلفت النيابة الأجهزة الأمنية بسرعة التحريات حول الواقعة، ومن المقرر إستدعاء الباحثة الفرنسية للتعرف على منقولاتها وإستلامها والاستماع إلى أقوالها . كان قسم شرطة السيدة زينب تلقى بلاغا من رئيس قسم شئون العاملين بالمعهد الفرنسي باكتشافها سرقة جهاز كمبيوتر "لاب توب"، ومشغولات فضية عبارة عن "غويشة، وحلق، 2 خاتم " من داخل غرفة " أسبانية الجنسية " باحثة بالمعهد ومقيمة به ولم تتهم أو تشتبه في أحد بارتكاب الواقعة. وتبين من المعاينة وجود قطع بالسلك الخارجي لشباك الحمام الخاص بالمعهد حيث تم وضع خطة بحث تم التوصل من خلالها إلى أن وراء ارتكاب الواقعة عاملين بالمعهد، تم ضبطهما وبحوزتهما المسروقات، واعترفا بارتكاب الواقعة بأسلوب التسلق والدخول من شباك الحمام الخاص بالمعهد ، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامه لمباشرة التحقيقات والتى أمرت بما سبق.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا