الشرقية تستعد لتشييع جثمانى مجندين من شهداء هجوم الإرهاب على كمين بسيناء

أكدت مصادر أمنية بمديرية أمن الشرقية، أنه تم إخطار الأجهزة الأمنية بأسماء مجندين من شهداء الهجوم الإرهابى بسيناء، وهما المجند محمد صلاح صبحى " 22 سنة من قرية الغابة مركز أبوكبير والمجند" عبد الحليم محمد عبد الحليم شحاتة" 22 سنة من قرية السعيد مركز أبوحماد، وهناك مجند مصاب فى الهجوم من أبناء مركز أبوكبير.
وكان 12 مجندا استشهدوا اليوم الجمعة، فى هجوم إرهابى على كمين زقدان وسط سيناء، على طريق مغارة منجم الحسنة، على بعد 30 كيلومترا من بئر العبد، وقالت مصادر أمنية إن أنصار بيت المقدس هاجموا الكمين وأطلقوا وابلا من الرصاص على أفراد الأمن وقت الاستعداد لصلاة الجمعة.
وفى نفس السياق، قالت القوات المسلحة، إن مجموعة مسلحة من العناصر الإرهابية قامت صباح اليوم الجمعة، بمهاجمة إحدى نقاط التأمين بشمال سيناء مستخدمة عربات الدفع الرباعى،وعلى الفور تم الاشتباك معهم وتمكنت عناصرنا من قتل (15) إرهابيا وإصابة عدد منهم وجار استكمال أعمال البحث والتمشيط للمنطقة للقضاء على باقى العناصر التكفيرية، وأوضحت القوات المسلحة في بيانها الرسمى أن الاشتباكات أسفرت عن استشهاد (12) وإصابة (6) من أبطال القوات المسلحة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا