اليابان تعتزم البدء في ترميم قاعدة عسكرية أمريكية بجزيرة أوكيناوا

قال مصدر حكومي ياباني اليوم الجمعة إن الحكومة اليابانية تخطط لبدء أعمال ترميم رئيسية ربما في غضون هذا العام بقاعدة عسكرية أمريكية فى مقاطعة أوكيناوا والتي يدور بشأنها خلاف بين الحكومة المركزية والحكومات المحلية.

وذكرت وكالة أنباء (كيودو) اليابانية أن أعمال الترميم المخطط لها في محطة فوتينما الجوية التابعة لمشاة البحرية الأمريكية تشمل الثكنات المتداعية وموقعا لإصلاح الطائرات من بين عمليات ترميم أخرى، من شأنها إثارة اعتراضات محلية في وقت تسعى فيه المقاطعة إلى إغلاق سريع للقاعدة الأمريكية وإعادة الأرض إلى السيطرة اليابانية.

جدير بالذكر أنه من المفترض أن يتم نقل القاعدة الجوية الأمريكية إلى منطقة أقل كثافة سكانية في جزيرة جينوان بموجب اتفاقية يابانية - أمريكية، غير أنه تم وقف عمليات الإنشاء اللازمة لعملية النقل على خلفية نزاع قانوني بين الحكومة المركزية والحكومات المحلية، مع سعي أوكيناوا إلى نقل قاعدة خارج الجزيرة.

واندلع النزاع القانوني بين الحكومة المركزية والحكومات المحلية بعد أن ألغى حاكم أوكيناوا تاكيشي أوناجا تصريح العمل الذي منحه سلفه للأعمال الإنشائية التمهيدية لنقل محطة فوتينما الجوية التابعة لمشاة البحرية الأمريكية من منطقة سكنية مزدحمة في جينوان إلى منطقة هينوكو الساحلية الأقل سكانا.

وتستضيف أوكيناوا التي شهدت معركة برية دامية أثناء الحرب العالمية الثانية معظم القوات الأمريكية في اليابان ويعتبر كثير من سكان الجزيرة الأمر عبئا غير عادل.

وكانت الولايات المتحدة قد أعربت عن ترحيبها ببدء نقل قاعدتها العسكرية إلى مكان آخر داخل جزيرة أوكيناوا، بعد أن وافق الطرفان الأمريكي والياباني على هذه الخطوة عام 1996، والتي تتضمن انتقال قاعدة “فوتينما” الجوية من موقعها الحالي بإحدى المناطق المكتظة بالسكان جنوبي الجزيرة إلى مدينة ناجو بشمال الجزيرة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا