مفتي الجمهورية: الفكر المتطرف العنيف يجب أن يقابل بالقلم والبندقية معًا.. فيديو

قال الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، إن الكثير ممن تبنوا المنهج الديني المتطرف من تنظيم داعش والقاعدة والنصرة، يعانون خللًا نفسيًا، مؤكدًا أن الفكر المتطرف العنيف يجب أن يقابل بالقلم والبندقية بالاثنين معًا، مضيفًا: أحيانًا لا يقبل صاحب الفكر المتطرف في مرحلة معينة أي مجال للنقاش.

وأكد "علام" في حواره لبرنامج "مباشر من العاصمة" المذاع على فضائية "أون تي في لايف" اليوم الجمعة، ضرورة إيجاد حصانة أو مناعة بين ناس لم يطرح عليهم هذا الفكر المتطرف من قبل ومعالجة بعض الذين شابهم هذا الفكر، موضحًا أن دار الافتاء المصرية تستعين بأهل الاختصاص من علماء النفس والاقتصاد والأطباء.

ونوه "مفتي الجمهورية"، إلى أنه يتم الحديث مع أهل الاختصاص في العديد من المسائل والأمور المتعلقة بالواقع المعاصر، مشيرًا إلى أنه يتعين على الأزهر الشريف إيجاد حصانة ومناعة لمن يتعرض للأفكار المتطرفة والمتشددة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا