بالصور.. توأم بريطانى ولدا فى الشهر السادس ينتصران على الموت وأمراض الرئة

يضع العلماء قواعد تقترب من الثبات وفقا للأبحاث والتجارب التى يجروها، ولكن لكل قاعدة شواذ، وهو ما حدث مع "إيزابيل" و "فليتشر" التوأم الذى ولد فى الأسبوع الـ24 من الحمل، والتى كان يتوقع الأطباء وفاتهما بسبب أمراض الرئة، وما ينتج عن عدم اكتمال النمو من خلل فى بعض أنسجة الجسم ومشكلات صحية بالقلب وغيرها، ولكن حارب التوأم الموت ليتغلبوا على كل الصعاب ويصبحوا بصحة جيدة حاليا.
نقل الموقع البريطانى "ديلى ميل" رحلة التوأم التى اضطر الأطباء إخراجهما من الرحم بعد وصولهما للأسبوع الـ24 من الحمل إنقاذا لحياتهما، حيث قام الأطباء بوضعهما أربعة أشهر فى حضانات المبتسرين داخل أكياس بلاستيكية للحفاظ على درجة حرارته الجسم.
ولد التوأم فى "ساوثويك" غرب ساسكس البريطانية، ورغم كل التحديات إلا أنهما استطاعا المحاربة من أجل الحياة، يبلغ التوأم الآن عمر الـ19 شهرا ويؤكد الأطباء أن صحتهما جيدة حاليا.
تحكى "اليسكا" والدة التوأم، قائلة: "حصل الحمل بعد سبع سنوات من محاولات التلقيح الصناعى، ورغم ذلك لم ينتظرا فى الرحم لاكتمال الـ9 أشهر، وقررا الخروج مبكرا، أتذكر كل أحداث الولادة بدقة، حيت خرج "فليتشر" أولا ولكنه لم يبكى لعدم قدرته على التنفس، ثم خرجت "إيزابيل" وبدأت فى البكاء على الفور، ولم أشاهدهما نهائيا فى تلك اللحظة ولكن تم إدخالهما على وحدة العناية المركزة للأطفال المبتسرين سريعا".
وتابعت: "وبعد 12 ساعة من الولادة سمحوا لى برؤيتهما وكانا مغلفين بالأكياس البلاستيكية لاحتفاظ أجسامهما بحرارتها، لأن تعرضهما لتغيير درجة الحرارة أو البرودة يؤدى إلى إصابتهما بأمراض الجهاز التنفسى والقلب، وأوضح الأطباء وقتها لى أنهما بحالة حرجة ويعانان من مشاكل صحية كثيرة نتيجة لعدم اكتمال نموهما داخل الرحم، ولكن حاليا الأطباء يؤكدون أن التوأم تخطى مرحلة الخطر وأصبحوا بصحة جيدة".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا