برلمانى:الحكومة تعالج مشكلة ارتفاع الأسعار بـ"كمادات"

قال النائب نضال السعيد عضو مجلس النواب، إن أزمة ارتفاع الأسعار التى تمر بها مصر تأتى نتيجة لزيادة القدرة الاستهلاكية على الانتاج، وخاصة أن هناك إتجاها لاستيراد السلع من الخارج والتى تتأثر بإرتفاع سعر الدولار.

وتابع السعيد فى تصريح لـ"صدى البلد"، أن الحكومة تسعى لخفض الأسعار ألا أن هناك بطأ فى الإجراءات، لافتا إلى أن ما تقوم به الحكومة فى تلك الفترة يعد مسكنات وقتية وكمادات بسبب التضخم فى الأسعار وليست حلول جذرية تمنع تفاقم الأزمة مرة أخرى.

و بشأن أزمة السكر أضاف عضو مجلس النواب، أنه على الحكومة الاعتماد على الإنتاج المحلي من السكر ،الأمر الذى سيؤدى إلى خفض التكلفة وقيام بعض الصناعات التكميلية بجانب السكر لذلك لابد من معرفة الاحتياجات وتعويضها بالإنتاج المحلى، ولابد من زيادة الانتاج، بالإضافة إلى ضرورة وضع تسعيرة استرشادية وليس تسعيرة جبرية على التجار.

وفيما يخص دور البرلمان فى تلك الأزمة، أكد النائب أن الحلول لا تكمن فى وضع تشريعات خاصة ألا أن الأسعار الاسترشادية ستقوم بحل الأزمة، بالإضافة إلى أن التاجر الذى يقوم برفع السعر سيتم سجنه، لافتا إلى ضروة النظر إلى أصل المشكلة والعمل على حلها، و الإستفادة من تجارب الدول الاخرى مثل انجلترا حيث قامت بتشكيل جمعيات ربات البيوت داخل كل حى ويتم من خلالها اعلان الأسعار الاسترشادية للمواطنين.

وطالب السعيد بضرورة وجود حلول دائمة ليست مؤقتة حتى لا تظهر المشكلة أو الأزمة مرة اخرى وتنفجر فى المجتمع بالإضافة إلى ضرورة وجود طرق اخرى للخروج من الازمات حيث يمكن تأجير أراضى فى افريقيا لزراعة المحاصيل الدائمة، وذلك على غرار دولة الإمارت، وخاصة أن افريقيا بها أراضى غير منهكة من كثرة الكماويات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا