أوباما يلتقى مع أول شخص فى العالم تمكن من الشعور بالأطراف الروبوتية

بينما كان فى مدينة بيتسبرج يوم الخميس لحضور مؤتمر White House Frontiers ، قابل الرئيس الأمريكى "باراك أوباما" الشاب "ناثان كوبلاند"، أول رجل فى العالم يمكنه الشعور بالأشياء ولمسها باستخدام اليد الروبوتية البديلة لأطرافه التى فقدها والتى تمكن من السيطرة عليها بعقله.
Happening now in Pittsburgh: Obama fist-bumps the first man to control a robotic hand with his mind pic.twitter.com/itKcejONcl
— Josh Lederman (@joshledermanAP) October 13, 2016
فقبل عقد من الزمان عندما "كوبلاند" مراهقا، فقد القدرة على الإحساس من منطقة الصدر إلى أسفل وهذا بسبب حادث سيارة، ولكنه الآن أصبح قادرا على فعل هذا الأمر بفضل مساعدة من يد روبوتية حسية يمكن السيطرة عليها بواسطة عقله، وفقا لموقع MASHABLE الأمريكى.
وهذه اليد تم تطويرها من قبل الباحثين فى جامعة بيتسبرج والمركز الطبى، وتم إجراء عملية جراحية مباشرة فى دماغ كوبلاند من أجل زرع رقاقة لاسلكية تعمل على تحفيز اللمس والشعور، ووثق الباحثون التقنية الجديدة فى دراسة نشرت بمجلة "ساينس العلمية"، يمكن استخدام التقنية الجديدة لمساعدة للمرضى الذين تم بتر أطرافهم أو أولئك الذين يعانون من إصابات فى النخاع الشوكى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا