بالصور.. جراحة نادرة لتوأم ملتصق من الرأس تحدث لحالة من بين 2.5 مليون مولود

يخضع توأم ملتصق من الرأس اليوم، لعملية جراحية نادرة لفصلهما، وهى جراحة معقدة تحدث لكل ولادة توأم واحدة من بين 2.5 مليون ولادة فى العالم .
نقل الموقع البريطانى "ديلى ميل" اللحظات الأخيرة للتوأم قبل خضوعهم للعملية الجراحية الخاصة بفصلهم، الأطباء قلقون بشأن فقدان أحدهم أثناء تلك العملية الحساسة، حيث ولد "أنس" و"جواد" العام الماضى فى شيكاغو بعملية قيصرية، ورغم معرفة الأم خلال الفحوصات الشهرية أثناء فترة الحمل بمشكلة التوأم إلا أنها قررت الاحتفاظ بهم .
تحكى "نيكول" والدة التوأم، قائلة: "قلبى تعلق بهم وكان من الصعب قتلهم داخل الرحم، وبعد مرور أكثر من عام وهم بصحة جيدة، توجهنا على مستشفى "مونتيفيور" فى "برونكس" بنيويورك ليقوم كبير الجراحين هناك بإجراء تلك العملية الصعبة".
وتابعت: "حدد الطبيب موعد اليوم لإجراء العملية والتى تستغرق أكثر من 20 ساعة، يحذرنى الجميع من الموافقة على هذه العملية ولكن كل الأطباء أكدوا أن هناك خطر 80% على حياة التوأم فى حالة بقائهم بحالة الالتصاق، وفى نفس الوقت أخشى فقدان أحدهم".
وأضافت: "سيقوم بإجراء العملية الدكتور "جيمس جوودريتش" وهو جراح أعصاب متخصص فى فصل التوأم الملتصقة من الرأس، وقيام الطبيب بعدة عمليات ممن يعانون من نفس مشكلة طفلى وجلسات التخطيط للعملية والتى استغرقت شهر باستخدام أشعات 3D على الرأس يجعلنى أطمئن عليهم وانتظرهم خارج غرفة العمليات وبداخلى أمل كبير أنى سأراهم يتحركون أمامى ويكبرون ويحققون أحلامهم".
ويقول الدكتور "جوودريتش": "العملية معقدة للغاية، تحدث لكل ولادة توأم واحدة من بين 2.5 مليون ولادة فى العالم، وفى حالة الانتهاء منها سوف يمكثوا 72 ساعة فى العناية المركزة ثم عدة أشهر داخل مركز لإعادة التأهيل"، وأضاف: "هذه العملية لن تؤثر على مراكز الحديث لديهما لأن العملية مرتبطة بالجزء الخلفى من الرأس، ولكن سيكون هناك صعوبة فى الحركة وسيحتاجون إلى جلسات طويلة من التأهيل الحركى للتغلب على تلك المشكلة".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا