إمبابى: نتمنى أن يساهم الوفد المصرى المسافر للمملكة فى إتمام التصالح

قال النائب أحمد إمبابى، وكيل لجنة الشئون العربية بالبرلمان إنه يتمنى أن يقوم الوفد المصرى رفيع المستوى، الذى سيسافر إلى السعودية خلال أيام لحل الخلاف المصرى – السعودى الأخير وأن تتم المصالحة بين البلدين.

وأكد إمبابى، فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" أن السعودية دولة شقيقة تحترم آراءها، مشيرا إلى أنه من حق مصر أن تغضب إذا اتخذت مصر قرار من شأنه أن يتسبب فى عواقب وخيمة تخص المملكة العربية السعودية.

وأشار وكيل لجنة الشئون العربية بالبرلمان إلى أن موقف مصر الرافض لوقف إطلاق النار فى حلب لا يضر بالسعودية، ومن حق مصر أن تقف مع الأشقاء السوريين وهذا لا يغضب السعودية، مؤكدا أن مصر لن تخضع لأى دولة مهما كان لأنها تمثل أكبر قوة عربية بالشرق الأوسط.

وكانت قد ذكرت مصادر مصرية أن وفدًا مصريًا رفيع المستوي سيزور العاصمة السعودية الرياض خلال أيام للقاء المسؤولين السعوديين، وتبادل وجهات النظر والتنسيق حول قضايا المنطقة، فضلا عن استعراض آخر التطورات على صعيد العلاقات الثنائية والعمل المشترك.

وأكدت المصادر أن الوفد سيضم مسؤولين بارزين في الحكومة المصرية، حيث سيبحث مع المسئولين السعوديين كافة الملفات المتعلقة بقضايا سوريا والعراق واليمن وليبيا وبحث توافق الرؤى وتوحيد الموقف العربي حول مشروع قرار تتبناه السعودية حول الأزمة السورية سيتم عرضه على مجلس الأمن خلال أيام، إضافة إلى بحث آخر المستجدات، فيما يتعلق بتنفيذ اتفاقيات التعاون الموقعة بين البلدين خلال زيارة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز للقاهرة أبريل الماضي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا