عميد الدراسات الإسلامية: حج النافلة تحدده"إرادة الدولة".. وتعطيل الفريضة "لا يجوز"

أكد الدكتور محمد عبدالعاطي، عميد كلية الدراسات الإسلامية بالقليوبية، أن حج الفريضة، الحج للمرة الأولى، فلا يجوز لأحد أيا كان أن يمنع مسلمًا قادرًا من أدائه، أما حج النافلة فيجوز للدولة أن تتدخل فيه لتنظيمه.

وقال "عبدالعاطي" في تصريح لـ"صدى البلد": هناك نوعان من الحج، حج الفريضة ومن يمنع أحدا من أدائه فهو آثم، وحج النافلة وفيه يجوز للحكومات أن تتدخل فيه لتنظيمه وليس منعه، بحيث تحدد فترة معينة بين كل حجة وأخرى، وكذا العمرة، يسمح بها للمرة الأولى وإعادتها تكون بنظام محدد.

وفيما يتعلق برفع رسوم الحج والعمرة أوضح عميد كلية الدراسات الإسلامية أنها مسألة لوجستية، فإذا كانت نفقات الحج والعمرة تحتاج إلى زيادة فلا بأس من رفع الرسوم، وذلك حسب الزمان والمكان والاحتياجات المطلوبة.

وكانت المملكة العربية السعودية بدأت تطبيق الرسوم الجديدة للتأشيرات، ما أثار حالة استهجان لقرار رفع ثمن تأشيرة العمرة الثانية، والذي قد يؤثر على سفر العديد إلى المملكة. كما ظهرت دعوات أخرى في مصر تطالب بمنع الحج والعمرة لمدة عام، أو رسوم رسوميهما.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا