تعليم البرلمان ترد على «الشيحي»: نحتل المركز 111 من حيث جودة التعليم بالجامعات

كشفت النائبة ماجدة نصر عضو لجنة التعليم بمجلس النواب عن احتياج التعليم الجامعى لعملية تطوير كبيرة خاصة وأن الجامعات المصرية تأتى دائما متذيلة تصنيفات جودة التعليم للجامعات مشيرة إلى أنه على الرغم من أن وضع التعليم الجامعى أفضل من التعليم الأساسي ولكن هذا لا يعنى أبدا أنه متميز.

وأضافت فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" ردا على تصريحات وزير التعاليم العالى التى أشاد فيها بجودة التعليم فى الجامعات المصرية ، قائلة أن الدلائل والأرقام تؤكد أن التعليم الجامعى فى مصر ليس فى أفضل حال ويحتاج إلى تطوير كبير .

وأشارت إلى أن الجامعات المصرية تأتى دائما خارج تصنيفات الجامعات من حيث جودة التعليم أو فى مؤخرته فمثلا تصنيف شنغهاى الصينى لجودة التعليم وهو أعلى تصنيف تحل فيه جامعة القاهرة فى مركز متأخر يقل عن الـ 400 من أصل 500 جامعة .

وأوضحت أن التعليم الجامعى به انفصال تام عن ما يتطلبة سوق العمل ولا يرتبط به ، كما أن من يذهب لفرصة عمل بالخارج يحتاج إلى إجراء بعض المعادلات والحصول على شهادات أخرى ليتمكن من الحصول على الوظيفة ، نظرا لعدم ارتباط ما درسه فى الجامعات المصرية بسوق العمل .

وقالت "نصر" فى رسالة إلى وزير التعليم العالى "انه لكى نتطور يجب ان نكاشف بحقيقتنا ، فى الحقيقة جامعتنا متأخرة جدا من حيث جودة التعليم المقدم بها ، وليس تعليمنا جيد او مرضى ، وبالوقائع والاثبتات نحن فى المركز الـ 111 على مستوى العالم من أصل 140 دولة ، من حيث جودة التعليم بجامعتنا المصرية ، وهذا مركز متاخر وغير مرضى .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا