رغدة: ابتعدت عن الدراما بعد "الشك" لضعف الورق.. وأعود بـ"دار السعادة"

قالت الفنانة الكبيرة رغدة، إن ابتعادها عن عالم الدراما التليفزيونية منذ أن قدمت مسلسل "الشك"، مع الفنانون مى عز الدين وحسين فهمى وصابرين، للمخرج محمد النقلى، لم يكن مقصودا على الإطلاق، وأن هذا جاء بسبب عدم وجود ورق جيد، أو عرض أدوار تليق بيها من قبل المخرجين والمنتجين، مشيرة إلى أن الدراما التليفزيونية عبارة عن منظومة لابد أن تكون متكاملة، من نص جيد ومخرج شاطر ومنتج قوى.
وأضافت رغدة لـ"اليوم السابع"، أنها تعود لعالم الدراما من خلال مسلسل "دار السعادة"، للمخرجة الشابة سارة وفيق، موضحة أن العمل فقرتها، وهناك ورشة كتابة تعمل عليه، معربة عن أمنياتها بأن يخرج المسلسل للنور، ويجد من يتحمس لإنتاجه وتقديمه خلال الأيام المقبلة.
ولفتت رغدة إلى أنها تعاقدت أيضا منذ عام على فيلم بعنوان "جامعة الدول العربية"، مع المنتج محمد مراد، وبالفعل بدأت تحضيراته المبدئية، وتعاقد عليه أيضا عدد كبير من الفنانين منهم داليا البحيرى وماجد الكدوانى وميس حمدان وغيرهم، ولكن توقف فجأة، ولم يحدث بشأنه أى جديد حتى الآن، معربة عن أمنياتها أن يظهر العمل للنور، خاصة وأنه يتطرق لحدوتة اجتماعية هامة، حيث تدور أحداثه فى يوم واحد، وهو وقفة عيد الفطر، ويستعرض العمل المجتمع المصرى بجميع شرائحه، وبمختلف تناقضاته فى مساء هذا اليوم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا