بواتينج يبحث عن حلم القيادة المفقود

بعد فشله فى الحصول على شارة قيادة المنتخب الألماني، يطمح قلب دفاع "المانشافت" جيروم بواتينج في أن يصبح قائدًا لفريقه بايرن ميونيخ بعد اعتزال القائد الحالى فيليب لام. فهل ينجح هذه المرة أمام زميله مانويل نوير؟ بعد اعتزال قائد المنتخب السابق للمنتخب الألماني باستيان شفاينشتايجر.
كان كثير من المراقبين يرشحون قلب الدفاع جيروم بواتينج ليحل محله في قيادة المانشافت.
فبالنظر إلى الدور المؤثر الذي بات يلعبه بواتينج فى الأعوام الماضية مع منتخب ألمانيا وتألقه فى بطولة أمم أوروبا الأخيرة، جعله المرشح أكثر احتمالا لخلافة شفاينشتايجر في قيادة المانشافت. وهو ما أكدته أيضا استطلاعات للرأي بهذا الخصوص، والتى تقدم فيها بواتينج على مرشحين آخرين وفي مقدمتهم مانويل نوير وهوملز ومولر وتوني كروس.
بيد أن المدير الفني للمنتخب الألماني يواكيم لوف له رأي آخر. فقد وضع لوف ثقته فى حارس المرمى مانويل نوير لحمل شارة القيادة رغم الإشارات التى أرسل بها بواتينج فى كثير من المناسبات بهذا الخصوص، حيث عبر عن استعداده لتحمل مسؤولية قيادة منتخب بلاده.
وكان بواتينج قال في تصريح لصحيفة "بيلد" الألمانية الشعبية واسعة الانتشار قبيل إعلان لوف عن خليفة شفاينشتايجر "إن قيادة المنتخب الألماني شرف كبير وأنا مستعد لذلك".
وفى حوار لنفس الصحيفة نشر يوم أمس الأربعاء 12 أكتوبر عاد جيروم بواتينج للكشف عن رغبته في تحمل مسؤولية القيادة. لكن هذه المرة داخل فريقه بايرن ميونيخ. ويطمح بواتينج إلى خلافة زميله فيليب لام الذى سينتهى عقده مع النادى البافارى فى صيف 2018، حيث من المحتمل أن ينهى مسيرته الكروية بعد ذلك.
وقال بواتينج في حوار مع صحيفة بيلد "كما سبق وصرحت بخصوص موضوع قيادة المنتخب الألماني، فأنا أعتبر حمل شارة القيادة فى فريقي بايرن ميونيخ حلم كبير وشرف لى". وتابع بواتينج "لكن هناك لاعبون آخرون يستحقون نيل هذا الشرف مثل توماس مولر ومانويل نوير".
وتعتبر حظوظ مانويل نوير كبيرة لخلافة فيليب لام القائد الحالى لبطل الدوري الألماني. فهل نشهد صراعا ثنائيا جديدا بين جيروم بواتينج ومانويل نوير على شارة قيادة الفريق البافاري؟

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا