سي إن إن : روسيا وأمريكا تتجهان إلى مواجهة لا يمكن التنبؤ بنتائجها

قالت، شبكة سي إن إن الأمريكية، إن العلاقات الأمريكية الروسية تشهد حاليًا تدهورًا غير مسبوق بين الدولتين، وبما يتجاوز مظاهر العداء المعلنة خلال سنوات الحرب العالمية الثانية، حيث تتبادل الحكومتان اتهامات حول العديد من القضايا وبالتحديد الخلاف حول العمليات العسكرية في سوريا، ومدى السماح باستكمال دول شرق أوروبا لاستقلالها بعيدا عن التبعية لروسيا، وبالتحديد الدول التي كانت تتمتع بالعضوية في حلف وارسو بقيادة الاتحاد السوفيتي السابق، أيضا تشكل الهجمات عبر الفضاء الالكتروني التي تتهم بها روسيا أحد أسباب الصدام بين موسكو وواشنطن.

ويؤكد ماثيو راينونسكي مدير معهد كينان في مركز اويلسون بالولايات المتحدة، أن هناك صراعا معلنا بين الدولتين.

بينما قال جوش إرنست المتحدث الصحفي باسم البيت الأبيض، أن الولايات المتحدة سوف تتخذ العديد من الإجراءات المضادة لتورط القراصنة الروس في الاعتداء على مواقع بعض المجموعات السياسية الأمريكية، في إشارة إلى اتهام روسيا باختراق اللجنة القومية للحزب الديمقراطي.

واتهمت الرئاسة الأمريكية موسكو بإدارة عمليات القرصنة ضد النظام الانتخابي الأمريكي.

وشكل الصراع حول سوريا أحد جوانب الخلاف بين روسيا والولايات المتحدة، بعد أن انهارت مفاوضات الهدنة بين الحكومة والمعارضة المسلحة، بينما تطالب واشنطن بالتحقيق في ارتكاب جرائم حرب في مدينة حلب السورية المحاصرة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا