السلطات النيجيرية تنجح في فك أسر 21 فتاة اختطفتهم بوكو حرام

أعلن مسؤولون نيجيريون، اليوم الخميس، عن أن 21 من أصل 276 تلميذة من مدينة «تشيبوك» من اللائي كن قد اختطفن من قبل الجماعة الإرهابية «بوكو حرام» في إبريل 2014 قد تم إطلاق سراحهن على يد القوات التابعة للحكومة النيجيرية.

و وفقا لصحيفة «ذا كريستين ساينس مونيتور» يأتي هذا الإعلان بعد أكثر من عامين من وقوع الفتيات في قبضة تلك الجماعة المتشددة.

وتضيف الصحيفة أنه منذ ذلك الحين، نالت العديدات منهن حريتهن بأكثر من وسيلة إما عن طريق الهروب من قبضة خاطفيهم، أو بواسطة القوات النيجيرية.

ويعتقد أن تكون هذه هي أكبر مجموعة تم إطلاق سراحهن من قبضة الجماعة الإهابية «بوكو حرام» منذ أن وقعن في الأسر

وعلى الرغم من ذلك، لا تزال نحو ما يقرب من 200 فتاة من المختطفات، في عداد المفقودات.

و في سلسلة من التغريدات، على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» أكد المتحدث باسم الرئاسة، ملام غاربا شيهو، الإفراج عن الفتيات.

وقال في التغريدة إن الإفراج عن الفتيات تم من خلال المفاوضات التي أديرت بين الإدارة النيجيرية وقيادات جماعة «بوكو حرام» من خلال وساطة الصليب الأحمر الدولي والحكومة السويسرية.

وأضاف أن المفاوضات سوف تستمر، مع العلم أن هوية الـ 21 فتاة المفرج عنهن لم يتم تحديدهن حتى الآن.

وفي سبتمبر، سعت الحكومة النيجيرية بمساعدة من الأمم المتحدة للتفاوض مع المجموعة في استجابة لرغبة بوكو حرام التي أعربت عنها لإطلاق سراح الفتيات في عملية تبادل بالقادة المقبوض عليهم من المنظمة الإرهابية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا